سعودية تخلع زوجها بسبب الـ "فيس بوك"

تقدمت امرأة سعودية إلى المحكمة العامة في المدينة المنورة بطلب بخلع زوجها، بسبب موقع "فيس بوك" للتواصل الاجتماعي ، بعد عشرة بينهما دامت عامين.

ووفقا لصحيفة "عكاظ" السعودية، اشتبهت الزوجة في تغير معاملة زوجها واهتمامه بموقع التواصل الاجتماعي، وقضاء معظم وقته أمام شاشة جهازه المحمول، ما دفعها لاختراق صفحته في الموقع بمساعدة بعض صديقاتها. وكانت المفاجأة، حيث عثرت على عبارة تبرز اهتمامه بالنساء على الصفحة الرئيسية، إلى جانب أن أغلب المضافين لديه من العنصر النسائي.

طلبت الزوجة التي صدمها المشهد، الى أسرتها مساعدتها على الطلاق من زوجها واصفة إياه بـ "الخائن"، وهو ما حدث فعلا عندما تقدمت الزوجة وأسرتها بطلب إلى المحكمة العامة لخلع الزوج.

طباعة