جهود أردنية لاستعادة مخطوطات البحر الميت

قالت وزيرة السياحة الأردنية، مها الخطيب، أول من أمس، إن حكومة بلادها، في إطار جهدها المتواصل لاستعادة مخطوطات البحر الميت من إسرائيل، ستطالب الحكومتين الأميركية والإيطالية بمصادرة مخطوطات يعود تاريخها إلى 2000 عام عندما تعرض في البلدين خلال العام الجاري.

وأضافت الخطيب «سنكتب إلى الحكومتين الأميركية والإيطالية، لمصادرة مخطوطات البحر الميت التي استولت عليها إسرائيل من متحف بالقدس الشرقية إبان احتلالها للمدينة المقدسة في.1967 ورسالتنا إلى كل الدول واضحة تماماً بأن كل الموقعين على معاهدة لاهاي عام ،1954 الخاصة بحماية الملكية الثقافية في أثناء الصراعات المسلحة، يجب أن يحترموا التزاماتهم بموجب الاتفاقية، ومساعدة الأردن على استعادة المخطوطات». وأوضحت أن المخطوطات التي تضم أقدم مصادر مكتوبة للعهد القديم اليهودي وقعت تحت سيطرة الحكومة الأردنية في نهاية الأربعينات من القرن الماضي، بعدما عثر عليها رجال من البدو في كهف قريب من البحر الميت. وقالت الخطيب إن من المقرر عرض المخطوطات في ميلووكي في ولاية ويسكونسن الأميركية، ابتداء من يوم 22 من الشهر الجاري، ثم تعرض في وقت لاحق في إيطاليا.

طباعة