صدور كتاب «الاعتراض النحوي عند ابن مالك»

صدر عن دار الكتب الوطنية في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث كتاب «الاعتراض النحوي عند ابن مالك واجتهاداته»، لمؤلفه الدكتور ناصر محمد عبدالله آل قميشان، ضمن إطار الاحتفاء بالذكرى المئوية لوفاة المغفور له الشيخ زايد الأول، وهي احتفالية أطلقتها الهيئة خلال مايو الماضي. ويضم الكتاب جانباً ثرياً من الفكر النحوي عند ابن مالك، لم يطرق من قبل ولم يعط حقه، وهو «الاعتراض النحوي»، وما ينتج عنه من مظاهر التجديد والاجتهاد في مجال الدراسة النحوية، على الرغم من شهرة ابن مالك ومكانته بين علماء اللغة العربية. ويسلط الكتاب الضوء على مضمار الاعتراض النحوي عند ابن مالك ومنهجه وأدلته، إضافة إلى اجتهاداته وأثرها في الدرس النحوي.

يضم الكتاب ثلاثة أبواب تشتمل على 10 فصول، يتحدث الأول عن «الاعتراض النحوي في مصنفات ابن مالك ودراستها وتصنيفها في حقول متجانسة»، إضافة إلى اعتراضاته على أدلة النحويين. ويتضمن الثاني ثلاثة فصول عن «منهج الاعتراض النحوي عند ابن مالك وأدلته»، ويتضمن الثالث الحديث عن اجتهاداته وأثرها في الدرس النحوي وأسفرت عنه مسائل الاعتراض من تفردات واجتهادات لابن مالك في باب الدراسة النحوية.

وأوضح ناصر محمد عبدالله آل قميشان أن الهدف من البحث الكشف عن جانب متميز من الفكر النحوي عند ابن مالك، يتمثل في اعتراضاته على النحويين، وما قادت إليه الاعتراضات من اجتهادات في التأليف والاصطلاح والاستدلال والرأي، وإظهار مدى التقارب بين تنظير الأصوليين لعلم الجدل والاعتراض، وما سار عليه أحد أبرز النحويين من تطبيق لهذه الأصول، موضحا أن الدراسة تهدف إلى المقارنة بين نظريات الاعتراض وتطبيقاتها.

طباعة