هبوط اضطراري بسبب زينة ميلاد

هبطت طائرة تابعة لشركة «نورث وست إيرلاينز»، التي كانت هدفاً لمحاولة تفجير فاشلة، يوم الميلاد هبوطاً اضطرارياً صباح أول من أمس، في الولايات المتحدة، إثر الاشتباه في جسم تبين أنه من زينة الميلاد. واستناداً إلى الموقع الإلكتروني للشركة التي أجرت اندماجاً مع منافستها «دلتاR إيرلاينز»، فإن الرحلة الداخلية (إن.دبليو 2364) بين ديترويت وأورلاندو، تم تحويلها إلى ناشفيل. وقال المتحدث باسم دلتا كارلوس سانتوس «عثر على جسم مشبوه في الطائرة، وقرر قائدها الهبوط في ناشفيل. وأخيراً تبين أنه زينة ميلاد». ويأتي الحادث بعد أسبوع من محاولة تفجير طائرة رحلة أمستردام-ديترويت التابعة لشركة «نورث وست إيرلاينز» من قبل شاب نيجيري أخفى مواد متفجرة تحت ملابسه.

طباعة