عشّاق «الفودكا» مستاؤون

بدأ سريان أسعار الحد الأدنى للفودكا في روسيا أول من أمس، في إطار حملة الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف لمكافحة إدمان المشروبات الكحولية، في وقت يسرف فيه الروس بشكل تقليدي في تناول المشروبات الكحولية خلال عطلتي العام الجديد وعيد الميلاد. وقال موقع الهيئة المنظمة للمشروبات الكحولية على الإنترنت إن سعر أرخص زجاجة فودكا حجمها نصف لتر سيتضاعف تقريباً إلى حد أدنى جديد يبلغ 89 روبل (2.95 دولار). وخلال الاستعداد لاحتفالات العام الجديد أعدت المتاجر اختيارات كبيرة للفودكا لأنواع فاخرة يفوق ثمنها أكثر من 10 أضعاف سعر الحد الأدنى الجديد، لكن في أماكن أخرى قد يمكن شراء أرخص زجاجة فودكا مقابل 51 روبل. وسبق أن حاول زعماء روس وسوفييت متعاقبون الحد من عادة تناول المشروبات الكحولية في البلاد، حيث يوجّه إلى إدمان المشروبات الكحولية اللوم بالمسؤولية عن انخفاض متوسط العمر بين الرجال الروس. وفي أغسطس الماضي أمر ميدفيديف بإجراءات صارمة لكبح إساءة استعمال المشروبات الكحولية قائلاً إنه صُدم ببيانات رسمية تشير إلى أن متوسط ما يتناوله الروسي 18 لتراً من الكحول الخالص سنوياً. ومنذ ذلك تحركت روسيا لمضاعفة الرسوم الضريبية بواقع ثلاثة أضعاف على الجعة.

طباعة