سيدني تستقبل العام الجديد باحتفالات صاخبة

اجتذبت مدينة سيدني الاسترالية نحو 5ر1 مليون شخص  يوم أمس لحضور احتفالات العام الجديد، توجهوا للبحث عن مواقع مميزة فوق ميناء سيدني لمشاهدة الاحتفالات الصاخبة التي تشهد هذا العام عرضا جويا تشارك فيه 15 طائرة واستعراضا بحريا في الميناء بأسطول صغير من 55 سفينة مزينة.

وشملت احتفالات سيدني -  ككل عام - على عرض الألعاب النارية. وأسرع بعض الزائرين للوصول مبكرا فجرا والاستحواذ على الأماكن الأفضل لمشاهدة العروض ولكنهم فوجئوا بمن سبقهم إليها ممن يقومون بهذه الرحلة مرة في العمر مثل السائح السويسري ناتال هايمبرج. وعسكر هايمبرج بداية من ليلة أمس أمام ضاحية كريمورن بوينت لحجز الموقع الأفضل لمشاهدة إضاءة جسر الميناء الشهير عند إطلاق 36 ألف لعبة نارية فوقه من 15 موقعا.

ولتجنب ظاهرة تناول الكحوليات التي أفسدت الاحتفالات في السنوات الماضية، حذرت السلطات من يجلبون الخمور معهم بأنه لن يسمح لهم بدخول المناطق المميزة مثل دار الأوبرا.

وقال وزير الشرطة مايكل دالي إن عمال النقل مستعدون لإبعاد الكحوليات التي تصادر من هؤلاء الذين يخرقون التعليمات ممن يحضرون الاحتفالات.

طباعة