فروق لغوية

-- الخَوْفُ والحَذَرُ:

الخوف: توقّع الضرر المشكوك في وقوعه، ومن يتيقن الضرر لم يكن خائفاً، وكذلك الرجاء لا يكـون إلا مع الشـك، ومن تيقن النفع لم يكن راجياً. أما الحذر: فهو توقي الضرر، سواء كان مظنوناً أو متيقناً، والحذر يدفع الضرر والخوف لا يدفعه، ولهذا يقال: خذ حذرك، ولا يقال: خذْ خوفك.



-- الخَجَلُ والحَيَاءُ:

الخجل: هو معنى يظهر في الوجه لغمّ يلحق القلب عند ذهاب حجة أو ظهور على ريـبة، وما أشـبه ذلـك، فـهو شيء تتغير به الهيبة. والحـياء: هو الارتـداع بقـوة الحـياء، ولهذا يُقال: فلان يستحي في هذه الحال أن يفعل كذا، ولا يُقال: يخجل أن يفعله في هذه الحال، لأن هيئته لا تتغير منه قبل أن يفعله، فالخجل مما كان والحياء مما يكون.

طباعة