طرائف

شهد رجل عند والٍ، فقال: سمعت بأذني وأشار إلى عينه، ورأيت بعيني وأشار إلى أذنيه، بأنه جاء إلى رجل فتلبّب بعنقه وأشار إلى صدره، ومازال يضرب خاصرته وأشار إلى فكه، فقال له الوالي: أحسبك قد قرأت كتاب خلق الإنسان، قال: نعم قرأته على الأصمعي.

دخل مغفلون إلى بعض القضاة، فجلس بين يديه، فقال: أعدمني الله القاضي مات فلان، والذي ما خلفوا بعدي سواهم، وهو ذا يظلموني إخوتي نسيباتي تسعة وهم واحد وكل يوم يجعلون عمامتي في عنق القاضي يجرونه إلي فقال القاضي: ليس الممتحن غيري.
طباعة