«فاطمة».. صديقة «مدهش»

صفّقت الطفلة «فاطمة أياز» من باكستان، والتي تبلغ من العمر 14 شهراً، وعلت الابتسامة وجهها حينما رأت المهرجين يؤدون عروضاً مثيرة على دراجاتهم ذات العجلة الواحدة. وقد بكت الطفلة الصغيرة لأن والدها لم يلحق بالموكب الذي ضم المهرجين ولاعبي الخفة الذين كانوا يؤدون عرضاً جوالاً في مختلف أركان «عالم مدهش». وبينما كانت تجلس على كتفي والدها متابعة العرض المثير نزلت «فاطمة» بكل خفة لتنضم للأطفال الذين تجمعوا حول المهرجين لالتقاط الصور التذكارية. وقد فاجأت هذه الطفلة البريئة جميع الموجودين عندما انطلقت بسرعة البرق لترتمي بين ذراعي إحدى الفتيات المشاركات في العرض، والتي داعبتها في مشهد ساحر أظهر مدى سعادة «فاطمة» بوجودها في «عالم مدهش» المثير.
طباعة