من الأمثال العربية

«رضيتُ من الغنيمة بالإياب»:

يُضرب مثلاً للرجل يشقى في طلب الحاجة حتى يرضى بالخلوص سالماً، وهو من قول امرئ القيس:

لقد طوّفتُ في الآفاق حتى رضيت من الغنيمة بالإياب



«ربّ فَرَق خيرٌ من حُب»:

معناه: أن فزَعه منك خيرٌ لك من حبه لك؛ لأنه إذا أحبك لم ينفعك، وإذا رهبك نفعك.

يُضرب مثلاً للبخيل يعطي على الرهبة.

طباعة