طرائف

--نظر جحا ليلة إلى البئر؛ فرأى خيال القمر في الماء؛ فقال: مسكين هذا القمر، كيف سقط في الماء؟! فحاول أن يخرجه؛ فجعل يحرك الدلو في الماء؛ ليصعد القمر فيه، فعلق الدلو بحَجَر؛ فشده جحا، واعتقد أن ثقل القمر هو الذي منعه من الارتفاع، وبينما هو يشد بكل قوته انحرف الدلو عن الحجر؛ فسقط جحا على ظهره؛ فرأى القمر في السماء؛ فقال: الحمد لله! لقد تكسرت أضلاعي، ولكنني أنقذت هذا المسكين!!

--كان أشعب مرة أمام محله يعمل؛ فجاءته الصبية يسخرون منه؛ ولما جن جنونه منهم قال لهم كاذباً: اذهبوا عند فلان؛ فإن عنده وليمة، فذهب الصبية بسرعة؛ وعندما تأخروا ولم يرجعوا إليه؛ لحق بهم!!

طباعة