طرائف

شوهد مؤذن يؤذن وهو يتلو من ورقة في يده، فقيل له: أما تحفظ الأذان؟ فقال: اسألوا القاضي. فأتوا القاضي. فقالوا: السلام عليكم، فأخرج القاضي دفتراً وتصفحه، وقال: وعليكم السلام.

دخل مغفلون على مريض يعوده، فلما خرج التفت إلى أهله وقال: لا تفعلوا بنا كما فعلتم مع فلان، مات ولم تخبرونا، إذا مات هذا فأعلمونا حتى نصلي عليه.

ذكر أبو الحسين بن برهان أنه عاد رجلاً مريضاً فقال له: ما علتك؟ قال: وجعُ الركبتين، فقال: لقد قال جرير بيتاً ذهب مني صدره وبقي عجزه هو قوله: زوليسَ لداءِ الركبتين طبيبُس، فقال المريض: لابشرك الله بالخير ليتك ذكرت صدره ونسيت عجزه .

طباعة