في التاسعة ويداوي المرضى

أغلقت السلطات في جزيرة جاوا الإندونيسية «مستشفى» لطفل عمره تسعة أعوام، يزعم أنه قادر على شفاء المرضى. وقالت مصادر الشرطة امس، إن أربعة مرضى لقوا حتفهم أول من أمس، أثناء تدافع آلاف المرضى أمام منزل «المداوي المعجزة». ولقي شخصان آخران حتفهما الأسبوع الماضي، أثناء تدافع المئات ومحاولتهم دخول منزل الطفل بالعنف. وحظي الطفل بشهرة واسعة قبل نحو شهر عندما نجا من صعقة برق، ثم عثر بعد ذلك على حجر قال إنه يحتوي على قوى شافية. ويتولى الطفل علاج المرضى عن طريق وضع الحجر في الماء، ثم إعطائهم الماء ليشربوه.

طباعة