اللون الأحمر يحسن أداء الطلاب

أظهرت دراسة كندية أن اللون الأحمر يحفز الانتباه، خصوصاً في المهام المرتبطة بالذاكرة، في حين يشجع اللون الأزرق على الإبداع. ويمكن أن تكون نتائج الدراسة مفيدة في مجال الإعلانات وتعليمات الاستعمالالمصاحبة للأدوية، أو في ديكور المكاتب أو قاعات الدراسة، بحسب جولييت زهو التي تدرس مادة التسويق في جامعة بريتيش كولومبيا. وتنصح زهو التي أنجزت هذا البحث مع رافي ميهتا الطالب الذي يعد اطروحة دكتوراه، المعلنين الذين يبيعون منتجات مبتكرة باستخدام اللون الأزرق. وقالت زهو إن اللون الأحمر يحسن أداء الطلاب بنسبة تصل إلى 31 ٪، مقارنة بالأزرق في المهام التي تستدعي انتباهاً خاصاً، مثل تصحيح نصوص. أما الأزرق فإنه يشجع على الإبداع، لأن الناس تربط هذا اللون «بالمحيط والسماء والحرية والسلام». غير أن الباحثة أوضحت أن رد الفعل على الألوان ليس فطرياً، بل يكتسب من خلال الحياة اليومية، ويمكن أن يختلف من منطقة إلى أخرى.

طباعة