مأوى للحيوانات في كندا يعرض كلبا هدية لعائلة اوباما

يرغب مأوى للحيوانات في وينيبيغ تقديم جرو كلب الى الرئيس الاميركي باراك اوباما الذي يبحث عن كلب لابنتيه، خلال زيارته المقبلة

وكانت جمعية حماية الحيوانات في وينيبيغ في مقاطعة مانيتوبا الكندية ساعدت الشرطة في ديسمبر في تفكيك شبكة لتصنيع الكلاب الصغيرة. واستقبلت الجمعية عندها 55 كلبا من فصيلة "لابرادودل" وهو تزواج بين كلاب "لابردور" و"الجعيد" (كانيش) بينها 12 جروا.

وقد وضعت احدى الكلبات وتدعى "ليلي" منذ ذلك الحين 11 "جروا رائعا" على ما افاد مدير المأوى بيل ماكدونالد . واضاف "عندما سمعت ان الرئيس اوباما سيقوم باول زيارة رسمية له الى الخارج في كندا وانه يبحث عن جرو كلب لابنتيه قلت لنفسي ان جروا من المأوى سيشكل هدية رائعة من قبل حكومتنا".

ووعد اوباما ابنتيه ماليا (10 سنوات) وساشا (7 سنوات) بكلب مكافأة على صبرهما خلال الحملة الانتخابية.

وقال الرئيس الاميركي من فترة انه يبحث عن كلب من فصيلة "لابرادودل" او "كلب بحر برتغالي" بسبب الحساسية التي تعاني منها ماليا. واوضح كذلك انه يفضل ان يجد كلبا مهجورا بدلا من التوجه الى بائع كلاب.

واوضح مدير مأوى وينيبيغ انه وجه رسالة الى رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر الذي نقل اقتراحه الى مسؤولين كبار في وزارة الخارجية.

ويتوجه اوباما قريبا الى كندا حيث سيقوم باول زيارة رسمية له الى الخارج. ولم يكشف عن اي موعد محدد بعد للزيارة.

طباعة