شبيه أوباما يقفز إلى عالم الشهرة

إلهام سيطلب من أوباما حسم الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.رويترز

لن يشارك المصور الإندونيسي إلهام أنس في مراسم تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما يوم الثلاثاء المقبل لكنه بدلاً من ذلك سيقوم بدور البطولة بوصفه أوباما في التلفزيون الإندونيسي.

وكان أنس (34 عاماً) الذي يشبه من بعض الزوايا الرئيس الأميركي الجديد قد بزغ إلى عالم الشهرة في جاكرتا بعد فوز أوباما (47 عاماً) بالانتخابات في نوفمبر الماضي ويكسب الآن دخلاً بوصفه بديلاً لأوباما.

ويبدي الكثير من الإندونيسيين إهتماماً حماسياً بأوباما الذي عاش في جاكرتا أربع سنوات بعد أن تزوجت أمه الأميركية آن دونهام من الإندونيسي المسلم لولو سويتورو بعد إنتهاء زواجها من والد أوباما الكيني.

وقال أنس لرويترز أمس "عندما فاز أوباما قام زملائي بمزحة عملية معي، فقد ألبسوني بزة وربطة عنق وإلتقطوا صوراً لي تبدو مثل أوباما".

وأضاف "إنتشرت الصور سريعاً جداً على الإنترنت. فقد كانت تبدو كظاهرة. ثم تحدثت المحطات التلفزيونية ووكالة إعلانات معي".

وتابع أنس الذي ولد وتربى في باندونج في جاوة الغربية انه يشعر بأنه محظوظ لأنه يشبه أوباما. مشيراً"لم أكن أعتقد إنني سأكون نجماً في إعلانات تجارية ثم حدث ذلك. وهذا حظ كبير للغاية".

وقال شبيه أوباما وعلى وجهه إبتسامة عريضة "كنت في المطار في ماليزيا في ترانزيت وإقترب مني رجل وسألني هل انت أوباما؟ وذهلت للغاية عندما طلب مني أن يلتقط لنفسه صورة معي وإشترى لي وجبة".

وأشار أنس انه إذا أتيحت له فرصة للقاء أوباما في أي وقت فانه سيطلب منه إتخاذ موقف حازم في التعامل مع الصراع بين إسرائيل وفلسطين.

طباعة