«فعاليات السيف».. تسوّق في شارع البهجة

تشهد الفعاليات المتنوعة لمهرجان دبي للتسوق 2009 في شارع السيف إقبالاً واسعاً من كثيرين، وتفاعل جمهور كبير مع الكرنفالات التي طافت المنطقة ضمن أرتال من الفرح، لترسم البسمة على وجوه الكبار قبل الصغار. حيث تجمّع الزوار حول مسرح السحوبات، لمعرفة الفائز بسحوبات لكزس الكبرى، ومشاهدة الفقرات الاستعراضية التي تتخللها. واكتظ السوق الليلي بالمتسوقين للاستفادة من العروض التي توفرها المحال التجارية على مختلف أنواع البضائع.

وقال المنسق العام لمكتب مهرجان دبي للتسوق، إبراهيم صالح، إن «فعاليات شارع السيف لهذا العام تتميّز بتنوع كبير روعي في انتقائها مدى رغبة الناس فيها وقبولهم لها»، مشيراً إلى أن نجاح فعاليات مهرجان دبي للتسوق، يرتكز بشكل أساسي على الانطلاقة الأولى الناجحة عام 1996.

وأضاف أن المهرجان كشف عن قدرة تكامل القطاعين العام والخاص، لتحقيق هدف له طابع سياحي واقتصادي وترفيهي فريد من نوعه في العالم، وقدم نموذجاً مشرّفاً في توأمة الجهود بين القطاعين يمكن الاقتداء به وجعله نموذجا لغيره من التجارب الجديدة.

وأضاف ان الدورة الحالية للمهرجان شهدت رغبة كبيرة من قبل مراكز التسوق ومحلات البيع بالتجزئة للمشاركة بفعاليات المهرجان وقدموا عروضا كبيرة على سلعهم ومنتجاتهم رغبة منهم في منح الزائرين والمقيمين فرصة للتسوق بأسعار منافسة. مشيرا إلى أن التوجه في تنظيم هذه الفعاليات كان يهدف إلى النوعية في تقديم العروض والفعاليات أكثر من التركيز على الكمية.

وقال مشرف الفعاليات في شارع السيف، جاسم العوضي، إن« الهدف الأول من هذه الفعاليات هو إمتاع الزائرين والمقيمين، وتقديم فرصة الترفيه لهم ولأبنائهم، إضافة إلى منحهم فرصة الفوز بالعروض المقدمة لهم من قبل مهرجان التسوق والمنتجات ذات الماركات المعروفة بأسعار منافسة لم تتوافر خارج أرض المهرجان».

وقال إن الفعاليات الرئيسة في شارع السيف تتمثل في الألعاب الترفيهية «مدينة الألعاب الترفيهية» حيث يتوافر على طول شارع السيف كثير من الألعاب المثيرة والمشهورة عالمياً، وأن الألعاب مقسمة إلى أجزاء عدة، منها خاص بالأطفال بعمر السادسة ومنها لمن هم في العاشرة، ومنها لمن هم في العشرين وما فوق.

وأوضح أن من الفعاليات مسرح السحوبات الكبرى الذي تجرى عليه سحوبات مهرجان دبي للتسوق الكبرى لكزس ونيسان، وتجرى عليه عروض فنية تتنوع بين رقصات شعبية وبهلوانية من قبل فرق عالمية محترفة ومعروفة، ويقدم يومياً عروضاً للمهرجين والشخصيات المحببة للأطفال.وأضاف العوضي أن «أحد أهم الفعاليات الرئيسة كذلك في شارع السيف هو السوق الليلي الذي حاولنا أن ننظمه هذا العام على طول الشارع، لتسهيل دخول المتسوقين إلى المحال والتعرف إلى معروضات المحال أثناء سيرهم في الشارع، مشيراً إلى أن الأسعار في السوق الليلي تنافسية وغير مسبوقة.

وختم العوضي بأن من الفعاليات الرئيسة في شارع السيف الكرنفال، وهو كرنفال متنوع ينظم ثلاث مرات في الأسبوع ويعبر عن ثقافة وتراث وفلكلور العديد من دول العالم.
طباعة