تشريح نجل جون ترافولتا

أجرى محققون جنائيون في البهاما، تشريحاً لجثة جيت ابن الممثل الأميركي الشهير جون ترافولتا الذي توفي يوم الجمعة الماضي، بعد إصابته بنوبة مرضية، بينما كان يقضي عطلة. ويهدف التشريح إلى توضيح ظروف الحادث المأساوي الذي عثر فيه على الصبي البالغ 16 عاماً فاقداً للوعي، داخل حمام في المنزل الفخم الذي كانت تقضي فيه أسرة ترافولتاالعطلة. وقالت عائلة ترافولتا إن جيت أصيب بمرض نادر يطلق عليه متلازمة كاوازاكي

لكن تقارير أخرى ذكرت أنه كان يعاني أيضاً من «التوحّد» وأصدر جون ترافولتا وزوجته الممثلة كيلي برستون بياناً قالا فيه إنهما في غاية الحزن لوفاة ابنهما. وقال البيان«كان جيت أروع ابن يمكن أن يتمناه أي أب وأم وإنه أضاء حياة جميع من قابلهم».

طباعة