يحرقون كتباً التماساً للدفء

قال مسؤولون، أول من أمس، إن 55 شخصاً على الأقل لقوا حتفهم خلال الأيام الأربعة الماضية في شمال وشرق الهند، فيما اجتاحت موجة من الطقس البارد المنطقة. وقالت الشرطة إن مجموعة من المدرسين استخدموا كتباً مخصصة للأطفال الفقراء في مقاطعة جايا الفقيرة في الولاية للتدفئة. وقال ضابط الشرطة، هانسناث سينغ «أحرق المدرسون نحو 500 كتاب جمعت في كيسين من الخيش التماساً للدفء».

وقال مسؤولو إدارة الكوارث في لوكناو عاصمة ولاية أوتار براديش، إن 24 شخصاً توفوا من البرد القارس في مناطق ريفية في الولاية. وقالت السلطات في ولاية بيهار المجاورة إنها تلقت تقارير عن وفاة 31 شخصاً خلال الأيام الأربعة الماضية.

طباعة