«أوجاع عربية» احتفالـية تضامنية مع غزة والعراق في القاهرة

وسط حضور  جماهيري لافت، شهدت نقابة الصحافيين المصرية احتفالية فنية كبيرة تضامناً مع أبناء غزة والعراق تحت  شعار «أوجاع  عربية».

وأكد وكيل النقابة، صلاح عبدالمقصود، وقوف ابناء الشعب المصري بجميع طوائفهم مع  ابناء الشعب  الفلسطيني في مواجهة العدوان الاسرائيلي من دون ان ننسى العدوان الأميركي  على شعبنا في العراق.


افتتح الحفل الفنان علي الحجار الذي قدم  مجموعة من الأغاني الوطنية، منها «لم الشمل»، «عم بطاطا»، «فلسطينى»، «يا مصرى قوم». بعدها شكر الحجار جميع أعضاء النقابة على اختيارهم له ليتضامن معهم فى الأزمة التى يعيشها الشعب الفلسطينى حالياً، ثم غنى إيمان البحر درويش ـ الذي صعد الى المسرح وهو يعاني  حـمى شـديدة ـ أغنية واحدة فقط بعنوان «أذن يا بلال».

شارك في الأمسية التضامنية شعراء مصريون وعرب، منهم الشاعر خضير هادي وفرقته الموسيقية، ومنتهى الرواف، والسفير عبدالستار الراوي، وأمجد محمد سعيد، وثريا العسيلي، وأحمد هواس، وعبدالمنعم عواد. بمشاركة عدد من اتحادات ونقابات الفنانيين والموسيقيين والسينمائيين والممثلين العرب والمصريين، إضافة إلى عدد من ضيوف الشرف ونجوم الفن، بينهم حسين فهمي، وأحمد بدير، وعبدالعزيز مخيون، وعفاف شعيب، ونور الشريف، وصابرين، وياسمين الخيام، وحسن يوسف، والكاتب يسري الجندي.

وقال عضو مجلس النقابة والمشرف على  تنظيم الاحتفال، علاء ثابت، لـ«الإمارات اليوم» إن «غياب الفنانين هاني شاكر ومحمد الحلو عن الحفل جاء بسبب مرض الاول، وارتباط الثاني بعرض لمسرحيته «سي علي وتابعه قفه» التي يقوم ببطولتها في توقيت الحفل نفسه». ونفى ثابت ماتردّد حول تدخل جهات امنية لمنع الفنانين الكبيرين من الحضور بحجة  صعوبة السيطرة على الجماهير الغفيرة عقب الحفل اذا ما تحول الحفل إلى مظاهرة  ليلية. ودافع رئيس اتحاد النقابات الفنية، السيد راضي، خلال كلمته عن مصر والدور الذى لعبته في فلسيطين على مر التاريخ، وقال: «لم ننس  فلسطين اطلاقا حتى اللحظات الاخيرة وعلى كل الصعد»، مشيرا الى أن مصر كانت وراء اختيار القدس عاصمة للثقافة العربية لعام .2009 وكان الفنانون المصريون قد اصدروا بياناً الجمعة الماضية طالبوا فيه بطرد السفير  الاسرائيلي وسحب السفير المصري من تل ابيب،  ووقف تصدير الغاز لاسرائيل، وفتح معبر رفح بشكل كامل، وتفعيل اتفاقية الدفاع المشترك، ومخاطبة جميع فناني العالم ومثقفية لاستنكار  مذبحة غزة، وشكل  الفنانون المصريون لجنة خاصة لدعم المقاومة، وفتح باب التبرعات،   وتقديم الدعمين المادي والمعنوي لابناء غزة. 


 

طباعة