«حنطور» طائش

تسبب جموح حصانين يجران عربة حنطور في وقوع حادث طريف لسيدة وطفليها جاءوا للسياحة في مدينة فيينا. وكانت السيدة وطفلاها قد استقلوا العربة «الحنطور» لتوصيلهم إلى محطة المترو .

وبينما كان سائق العربة «الحنطور» يهم بإنزال السيدة وطفليها تحرك الحصانان فجأة وسقط السائق على الأرض وجابت العربة شوارع مدينة فيينا من دون سائق، حيث اصطدم الحصانان الجامحان بسيارتين الأمر الذي أدى إلى انفصال العربة عن الحصانين.

وبعد انفصال العربة هدأ الحصانان قليلاً لكنهما واصلا السير باتجاه خارج المدينة، حيث استمرا يطوفان الشوارع فأحدثا تلفيات بسيارتين أخريين.

ولم تصب السيدة (39 عاماً) وطفليها بسوء رغم «الرحلة الإجبارية»، بينما أصيب السائق والحصانان إصابات خفيفة. وعلى الرغم من أن السائق تمكن من العثور على الحصانين في وقت لاحق فإنه سيحرم من ركوب «الحنطور» لفترة طويلة لأنه كان يقود العربة وهو ثمل، حيث تبين من تحليل الدم الذي أجري له أن نسبة الكحول في دمه بلغت 2.4 في الألف.

طباعة