«الناشر الأسبوعي»: شكراً بدور القاسمي

غلاف المجلة في عددها الجديد. من المصدر

احتفت مجلة «الناشر الأسبوعي» بتجربة الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، في قيادة الاتحاد الدولي للناشرين، رئيسة للاتحاد خلال عامي 2021 و2022، ونائبة للرئيس خلال 2019 و2020، منوّهة بجهودها في إحداث تغيير جوهري بقيادة الاتحاد، بتعزيز فرص النساء بتسلم مناصب عليا في الاتحاد الذي أُسس عام 1896، وإطلاق مبادرات ومشروعات وتوفير حلول مبتكرة خلال جائحة كورونا لدعم الناشرين في أنحاء العالم، خصوصاً في الأسواق الناشئة والنامية في الوطن العربي وأفريقيا ودول البلقان وأميركا اللاتينية.

وتصدرت صورة للشيخة بدور القاسمي غلاف العدد الـ51 من المجلة التي تصدر عن هيئة الشارقة للكتاب، والتي نشرت استطلاعاً مع عدد من رؤساء اتحادات الناشرين وصناع الكتاب أشادوا بالتجربة الاستثنائية للشيخة بدور والنقلة النوعية التي أحدثتها خلال قيادتها الاتحاد الدولي للناشرين.

ونشرت المجلة ترجمة لخبر اختيار مجلة «ببليشرز ويكلي» الأميركية العريقة للشيخة بدور القاسمي «شخصية عام 2022» لتميز جهودها ومبادراتها في رئاسة الاتحاد، وفي دعم الناشرات وتعزيز حضورهن ومكانتهن.

وكتب رئيس هيئة الشارقة للكتاب، رئيس تحرير «الناشر الأسبوعي»، أحمد بن ركاض العامري، في افتتاحية العدد تحت عنوان «14 ألف كيلومتر» عن نجاح مشاركة الشارقة «ضيف شرف» الدورة الـ36 من معرض غوادالاهارا الدولي للكتاب في المكسيك. كما تضمن العدد حوارات وموضوعات ومقالات ودراسات تتعلق بصناعة النشر والمؤلفين والقرّاء.

بينما كتب مدير التحرير، الشاعر علي العامري، زاويته «رقيم» بعنوان «تجربة ملهمة في صنع الفرق» ضمن الاحتفاء بتجربة الشيخة بدور القاسمي.

•  استطلاع مع عدد من رؤساء اتحادات الناشرين وصنّاع الكتاب.

طباعة