من بوابة الفن والشعر إلى التقديم الرياضي

علي الخوار وأريام يجمعهما «شط العرب»

علي الخوار وأريام يلتقيان في أجواء حماسية رياضية. الإمارات اليوم

جسّدت العفوية وأجواء الشعر والغناء القاسم المشترك للبرنامج الجديد «شط العرب»، الذي تابعه الجمهور باهتمام على امتداد أيام منافسات «خليجي 25»، التي استضافتها مدينة البصرة العراقية، تاركاً جملة من الانطباعات الإيجابية، وردود الأفعال الحماسية التي تعلّق معظمها بتجارب البرنامج الجديدة وأجوائه المبهجة، التي اشترك في تكريسها باقتدار على الشاشة، وللمرة الأولى معاً، كل من الشاعر علي الخوار والفنانة أريام، اللذين قدما نموذجاً (دويتو) إعلامياً ناجحاً على امتداد 14 حلقة تلفزيونية، جمعت عشرات الضيوف من الفنانين والأدباء والشعراء من الإمارات ومختلف دول الخليج العربي.

وشكلت تجربة الثنائي الجديد، الذي تابعه الجمهور على امتداد حلقات البرنامج، إحدى أكبر المفاجآت الجميلة للجمهور، الذي تمكن اليوم من استعادة الإطلالات الإعلامية القليلة لمقدمي البرنامج الجديد، وذلك على الرغم من الجماهيرية الواسعة التي يتمتع بها كل من علي الخوار وأريام، الأمر الذي أكدته أريام في لقائها الخاص مع «الإمارات اليوم»، قائلة «لقد سبق للجمهور رؤيتي في تجارب سابقة في مجال التقديم التلفزيوني في برامج مثل (جواهر) على شاشة تلفزيون دبي، الذي تزامن مع نيلي شهادة الماجستير في الإعلام»، واصفة تجربتها الجديدة في «شط العرب» بالفرصة الاستثنائية التي جمعتها بشاعر الوطن علي الخوار، مؤكدة «هي تجربة جديدة، أتمنى أن تكون قد أسهمت في تقديم مادة إعلامية جديدة، سواء في المضامين أو في طريقة التقديم التي اتسمت بالعفوية والأريحية، وذلك بفضل وجودي مع الأستاذ علي الخوار الذي تجمعني به علاقة تعاون وأخوة قديمة العهد».

مضيفة «وقد استطاع الجمهور تلمس ملامح هذه العفوية عبر التناغم والانسجام الواضح على الشاشة، وفي مختلف مراحل البرنامج، وتجارب ضيوفه الذين هم بالأساس أصدقاء مشتركون لنا».

وحول أصعب المواقف التي تعرضت لها ومواجهاتها لتحديات الكاميرا، أكدت أريام أن شعور الخوف سرعان ما تلاشى، بفضل أجواء الحماسة والتعاون التي كرسها فريق البرنامج، وزادها تبادلها الأدوار مع علي الخوار، عبر إلقائها أبياتاً من الشعر، في حين نجح شاعر الوطن في تقديم مقاطع غنائية، شكلت مفاجأة أسعدت الجميع.

متابع شغوف

أعرب الشاعر الإماراتي علي الخوار عن سعادته بالعودة إلى مجال تقديم البرامج التلفزيونية، بعد انقطاع استمر نحو 25 عاماً، وذلك بعد تجربته في البرنامج الشعري «ألوان»، الذي عاد بعده الخوار ليطل على الجمهور ومحبي المستديرة في «شط العرب»، الذي استطاع أن يحصد نسب مشاهدة عالية، رغم قصر مدته المرتبطة ببطولة «خليجي 25»، كاشفاً في الوقت نفسه عن شغفه الكبير بمتابعة الأحداث الرياضية الراهنة، عبر القول «أعتبر نفسي متابعاً شغوفاً وفوق العادة لكأس الخليج منذ دوراته الأولى، ما ساعدني كثيراً في هذا البرنامج، بالتعاون طبعاً مع فريق إعداد متكامل ومحترف، نجح في أن يترك لنا المجال لهامش طرح الأسئلة، وخوض التجربة بأريحية على الشاشة، مستفيداً من (الكيمياء) الواضحة التي جمعتني بالصديقة أريام، التي لن أتردد في تكرار تجربتي معها لو أتيحت لي الفرصة مستقبلاً».

وأعرب الخوار عن أسفه لانتهاء حلقات البرنامج الذي أمتع الجمهور على مدار أيام البطولة الكروية، مستذكراً جميع تفاصيل العمل اليومية، وأجمل لحظاته الإنسانية، وحتى موقع التصوير والاستوديو الملهم، المطل على كورنيش أبوظبي، ثم الضيوف الذين سعد بلقائهم في هذا العرس الكروي.

الفنان المثقف

كشفت الفنانة الإماراتية أريام عن طرحها أغنية جديدة بمناسبة «خليجي 25»، وذلك في تعاون جديد مع الفنان يوسف العماني، تحمل عنوان «الدرب اللي يودّي»، مشيرة إلى نيلها متابعة واسعة عبر صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

طباعة