تبرز أهمية الاستدامة بورش عمل وأنشطة فنية

فعالية «المهرجان» تعود إلى مدينة مصدر

الفعاليات تنظم وسط أجواء حافلة بالمرح والتجارب الصديقة للعائلة. من المصدر

كشفت مدينة مصدر، مجمع البحث والتطوير المعتمد الوحيد في أبوظبي والوجهة الرائدة للابتكار، عن عودة فعالية «المهرجان»، التي تحتفي بالاستدامة على مدار ثلاثة أيام في منصة مدينة مصدر في الفترة ما بين 20 و22 الجاري.

ووجه «المهرجان» دعوة لكل سكان دولة الإمارات وزوارها للاحتفاء بالوجهة الحضرية المستدامة الرائدة في أبوظبي، والمشاركة في مجموعة متنوعة من الأنشطة التعليمية والتثقيفية حول الاستدامة مجاناً وسط أجواء حافلة بالمرح والتجارب الصديقة للعائلة.

وقال المدير التنفيذي، لإدارة التطوير العمراني المستدام لمدينة مصدر، محمد البريكي: «يسر مدينة مصدر مواصلة تكريس جهودها ومبادراتها في سبيل إبراز أهمية الاستدامة والتنمية الحضرية للعالم أجمع. وسنقوم بذلك عن طريق تعزيز الوعي بين أفراد المجتمع حول مواضيع الاستدامة والمناخ بالتعاون مع شركائنا المحليين والعالميين. ومتحمسون لاستقبال آلاف الزوار في منصة مدينة مصدر مرة أخرى لقضاء عطلة نهاية أسبوع حافلة بالترفيه العائلي المرتكز على موضوع الاستدامة».

وأضاف: «بينما تواصل دولة الإمارات استعداداتها لاستضافة مؤتمرCOP28 في نوفمبر المقبل؛ فإننا نتوقع أن يشكّل (المهرجان) في مدينة مصدر منصة مثالية لإبراز أهمية الاستدامة للجمهور».

وسيتسنى لزوار منصة مدينة مصدر الاطلاع والمشاركة في العديد من الأنشطة المرتكزة حول موضوع الاستدامة، بما في ذلك مهارات البستنة والزراعة المستدامة، إضافة إلى التجارب العلمية عبر سلسلة من ورش العمل المقدمة برعاية شركة «طاقة»، شريك الابتكار للمهرجان، وفي منطقة «الأعمال اليدوية»، يمكنهم أيضاً تعلم كيفية إنشاء مشاريع باستخدام مواد معاد تدويرها.

كما سيتيح «المهرجان» للزوار منطقة مخصصة للاستمتاع بالعروض الموسيقية، ومنطقة لالتقاط أجمل الصور التذكارية أمام تراكيب فنية مستدامة، ومنطقة مخصصة للألعاب، وحرف يدوية وأعمال فنية، إلى جانب مشاهدة عروض المسرح المقامة على المسرح الرئيس. وسيخصص «المهرجان» أيضاً منطقة حصرية للأطفال الصغار خاضعة للإشراف من قبل حضانة بلوسوم والتي افتتحت أبوابها في مدينة مصدر حديثاً.

ويمكن للضيوف المهتمين الاستمتاع بتجربة مستدامة متكاملة وتسوق العديد من المنتجات الصديقة للبيئة والمتوافرة في منطقة التجزئة المخصصة لهذا الغرض. ويختتم «المهرجان» فعالياته بالتزامن مع ختاميات أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي تشارك فيه 22 شركة في منصة «ابتكر»، المبادرة التابعة لمدينة مصدر، وهي مبادرة عالمية تتيح للشركات الصغيرة والمتوسطة فرصة طرح عروض تقديمية لمستثمرين محتملين وصناع القرار في عدد من الشركات الرائدة.

• 20 الجاري، تنطلق الفعاليات التي تتواصل ثلاثة أيام.

محمد البريكي:

• «متحمسون لاستقبال آلاف الزوار في منصة مدينة مصدر مرة أخرى لقضاء عطلة حافلة بالترفيه العائلي المرتكز على موضوع الاستدامة».

طباعة