«تراث الإمارات» ومركز توثيق سيرة الملك عبدالله بن عبدالعزيز يبحثان سُبل التعاون

الوفد السعودي خلال زيارته «مركز زايد» التابع للنادي. من المصدر

بحث نادي تراث الإمارات سُبل التعاون والشراكة وتبادل المعارف في المجالات ذات الاهتمام المشترك مع مركز توثيق سيرة الملك عبدالله بن عبدالعزيز في المملكة العربية السعودية.

جاء ذلك، خلال زيارة وفد من المركز مقر مركز زايد للدراسات والبحوث بمنطقة البطين في أبوظبي أول من أمس.

وتعرف الوفد الزائر إلى رؤية النادي ورسالته ووسائل عمله لتحقيق أهدافه المتمثلة في حفظ التراث ونقله للأجيال، وإبراز كل جوانب الحياة الإماراتية الأصيلة، كما تعرف الوفد إلى عدد من الفعاليات التي ينظمها النادي وإصداراته المهمة في حقول التراث والتاريخ والثقافة ودواوين الشعر النبطي.

وخلال الزيارة تجوّل الوفد في أروقة معرض الشيخ زايد، واطلع على قاعات المعرض وما تحويه من مقتنيات تؤرخ لسيرة ومسيرة الأب المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وبقية القاعات التي توثق لجوانب مختلفة من رحلة تطور أبوظبي، مثل الجناح الشرطي، وجناح «أدكو» وجناح البريد.

كما تجوّل الوفد في مكتبة زايد واطلع على ما تحتويه من كتب متنوّعة، وشاهد الوفد فيديو تعريفي عن النادي ودوره في حفظ ونشر التراث.

طباعة