«أبوظبي للغة العربية»: مسيرة مبادرات لغتنا الجميلة مستمرة

علي بن تميم. من المصدر

بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، الذي يصادف اليوم، قال رئيس مركز أبوظبي للغة العربية الدكتور علي بن تميم، إن «العالم يحتفي في 18 ديسمبر من كل عام باليوم العالمي للغة العربية، وهو احتفاء يؤكّد مكانة اللغة العربية بوصفها الوعاء الحضاري للتراث والثقافة والفكر العربي بكل أبعاده وجوانبه، ولأهميتها في الحضارة الإنسانية، وتأثيرها في لغة العلوم والأدب لقرون عديدة من الزمن».

وأضاف: «إيماناً بأهمية اللغة العربية بوصفها إحدى ركائز الهوية الوطنية، تبنّت قيادة دولة الإمارات العديد من المبادرات، وقادت الجهود التي تحفظ لهذه اللغة مكانتها».

وأكد أن مركز أبوظبي للغة العربية يجسد هذا الدور الحضاري الذي تقوم به أبوظبي، كونها جهة معنيّة بترسيخ مكانة اللغة العربية، وتعزيز حضورها بين لغات العالم، من خلال إسهامه في النهوض بها، وتكريس الاهتمام بتبنّيها في مختلف المجالات والنشاطات، لغة علم وثقافة وإبداع. وتابع بن تميم «أطلق المركز ورعى برامج ومبادرات تعزّز تلك التوجّهات، من بينها جائزة الشيخ زايد للكتاب، لافتاً إلى أن المسيرة الحافلة ستستمر في إطلاق مزيد من المبادرات والمشاريع نحو الارتقاء باللغة العربية.

 

طباعة