حصاد «أبوالفنون».. جديد مجلة «المسرح»

غلاف العدد الجديد. من المصدر

واكب العدد الجديد من مجلة «المسرح»، التي تصدرها دائرة الثقافة بالشارقة، التحضيرات الجارية لاستقبال الدورة السادسة من مهرجان المسرح الصحراوي، الذي ينظم في الفترة من التاسع إلى الـ 13 من الشهر الجاري، إضافة إلى إفادات لمسرحيين حول أبرز ملامح وظواهر حركة «أبوالفنون» في الأقطار العربية مع نهاية العام.

واستطلعت المجلة في عددها الـ39 آراء عدد من الفنانين الإماراتيين، حول أثر مهرجان الشارقة للمسرح الخليجي، تفاعلاً مع الاستعدادات لإقامة دورته الرابعة في فبراير المقبل.

واشتمل باب «قراءات» في المجلة على مقالات حول مجموعة من العروض المسرحية التي قدمت أخيراً في بعض العواصم العربية، إذ كتب شريف الشافعي عن جدل المضمون والشكل في عرض «بلا عنوان» للمخرج المغربي يونس عتبان، الذي شارك في الدورة الماضية لمهرجان «دي كاف» في القاهرة، وتناول صميم حسب الله يحيى خصائص الأداء التمثيلي في عرض «جي بي إس» للمخرج الجزائري محمد شرشال، الذي قدم أخيراً في مهرجان بغداد الدولي للمسرح.

وفي الملف المخصص لحصيلة 2022، تناول إبراهيم الحارثي الأثر البناء للأنشطة التدريبية، وأهمية المشاركات الدولية للمسرح السعودي. وتطرقت منار خالد إلى ثيمات العروض المسرحية التي قدمت على خشبات العاصمة المصرية. وعن حيوية وتنوع المشهد المسرحي في الجزائر كتب رابح هوادف، بينما سلط هشام زين الدين الضوء على دور الجهود الفردية في إنعاش المجال المسرحي في بيروت.

وفي «حوار» يحاور إبراهيم الحسيني الناقدة والمترجمة المصرية هدى وصفي، عن تجربتها في إدارة مجلة «فصول»، ومركز«الهناجر»، والعديد من محطاتها المهنية والثقافية.

 

طباعة