مكتبة محمد بن راشد تحتفل بعيد الاتحاد الـ 51

شمل الاحتفال العروض الحربية والموسيقية والخيالة لشرطة دبي. وام

احتفلت مكتبة محمد بن راشد، بعيد الاتحاد الـ51 للدولة، وتضمنت الاحتفالات سلسلة من الفعاليات الثقافية والترفيهية وعروضاً تراثية وشعبية وموسيقية حيّة، ومعارض وطنية وأمسيات شعرية، وورشاً ومحاضرات متنوّعة.

وشمل الاحتفال فعاليات تراثية تعكس الثقافة الغنية للشعب الإماراتي، من بينها عروض الرقصات الشعبية وأداء النشيد الوطني، والعروض الحربية والموسيقية والخيالة لشرطة دبي، إلى جانب عروض الطهي الحي للأكلات التراثية والبقالة الشعبية.

ونظمت المكتبة على هامش الفعاليات، معرضاً للصور وأبرز المقتنيات والأعمال الفنية التي تحتفي بمسيرة الدولة بالتعاون مع الأرشيف الوطني.

واختتمت فعاليات عيد الاتحاد بأمسية شعرية مع الشاعرين علي الخوّار وحسّان العبيدلي.

وقال الدكتور محمد سالم المزروعي، عضو مجلس إدارة مكتبة محمد بن راشد، «يمثل عيد الاتحاد مناسبة غالية على وجداننا وقلوبنا، والذي يعكس قوة التلاحم الوطني والانتماء والولاء للإمارات والقيادة الرشيدة والتمسك بالقيم والمبادئ المتوارثة من الآباء المؤسسين، وانطلاقاً من مسؤوليتنا المجتمعية نعمل في مكتبة محمد بن راشد على تكريس معاني الوحدة والتضامن وغرس حب الوطن في نفوس الأجيال القادمة، عبر جميع فعالياتنا الثقافية والترفيهية التي تناسب جميع فئات وشرائح المجتمع».

وأضاف «نجدد اليوم العهد والولاء بالوقوف بعزة وشموخ خلف القيادة الرشيدة، لندعم تصدر دولتنا لجميع المؤشرات العالمية في شتى المجالات والقطاعات، ومن بينها قطاع الثقافة بما يضمن استدامة مسيرة النهضة التنموية الشاملة خلال الـ50 عاماً المقبلة».

طباعة