بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم في الإمارات يعود مهرجان "كورال الشرق الأوسط” في موسمه الأكبر من تاريخ المهرجان‎

صورة

يعود "مهرجان كورال الشرق الأوسط" في موسمه العاشر حافلاً بأضخم وأفضل الاستعراضات والمنافسات في مجال غناء الكورال منذ انطلاقه في المنطقة.

هذا وسيشهد الموسم العاشر الذي سينطلق في شهر فبراير من عام 2023 تعاون المهرجان مع وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة لتشمل المنافسة شباباً من الإمارات السبع ولتحمل متعة غناء آلاف الطلاب في جميع أنحاء الدولة.

سيكون الحضور والمشاركون على موعد في موسم هذا العام من "مهرجان كورال الشرق الأوسط" مع بعض الإضافات والتغييرات الشيقة، حيث سيحتفل المهرجان الذي يقام سنويا في دولة الإمارات العربية المتحدة للعام العاشر على انطلاقه من خلال الترحيب بطلبة المدارس العامة من جميع أنحاء الدولة المضيفة لأول مرة.

كما سيحظى الفائزون بجائزة "أفضل كورال" على رحلة مدفوعة التكاليف بالكامل من قبل وزارة التربية والتعليم إلى جانجنيونج بكوريا الجنوبية لخوض تجربة التحدي في دورة ألعاب الكورال العالمية 2023.

ويمثل مهرجان "كورال الشرق الأوسط" - الذي تأسس في عام 2013 من قبل المديرة الإدارية لشركة ذا فريدج شيلي فروست والمؤلفة الموسيقية الشهيرة جوانا مارش - واحة لفرق الكورال من اليافعين والبالغين في منطقة الشرق الأوسط وخارجها، ويمنحها منصة لاستعراض مواهبها. وسيخصص الموسم العاشر للمهرجان للمرة الأولى مساحة للجوقات الدولية للبالغين، مما يعزز من مكانة المهرجان والامارات ويجعلها محور عالمي لفرق الكورال.

وقد علقت شيلي فروست، مؤسِّسة ومديرة شركة "ذا فريدج"، قائلة: "يعكس مهرجان "كورال الشرق الأوسط" الدفء والكرم وقيم التسامح التي تميز دولة الإمارات العربية المتحدة. ويتميز المهرجان بكونه يستخدم قوة الموسيقى للاحتفال بالتنوع الثقافي للدولة المضيفة والشرق الأوسط مما يجعله أكثر من مجرد مهرجان لموسيقى الكورال. وتتمثل مهمتنا كمنظمين للمهرجان في توفير منصة للموسيقيين المتحمسين والمغنين الطموحين من جميع الأعمار لعرض مواهبهم وتعزيز التبادل الثقافي الإيجابي بين جميع قطاعات المجتمع. كما أننا ممتنون للغاية لشركائنا في وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة والهيئات الثقافية المحلية لتسهيلهم توسيع المسابقة الشبابية على مستوى الدولة، الأمر الذي يسمح لنا بالوصول إلى جمهور أكبر وأكثر تنوعًا من أي وقت مضى ".

وكجزء من هدفه في تعزيز الوحدة والتسامح، يرعى مهرجان "كورال الشرق الأوسط" كل عام جوقات من الدول التي عانت أو تعاني من ظروف صعبة إثر الحروب، بحيث يتم دعوتهم إلى الإمارات العربية المتحدة لمساعدتهم على تحقيق أحلامهم في أن تسمع أصواتهم من قبل أقرانهم وخبراء الصناعة. وقد شهدت السنوات الماضية انضمام جوقات من سوريا ولبنان وأفغانستان إلى صفوفنا، وذلك بفضل دعم رعاتنا الكرام.

وسيرحب مهرجان "كورال الشرق الأوسط" 2023 بآلاف المشاركين في فبراير، مع مجموعة واسعة من الأنشطة بما في ذلك ورش العمل التي يقودها مدربون صوتيون ذوو خبرة وحفلات موسيقية إقليمية ومسابقات بين الإمارات وعروض رائعة للجوقات الزائرة. كما ستتاح للمشاركين من جميع الأعمار فرص لا حصر لها لاستكشاف أساليب غناء الجوقات المختلفة وتطوير غناء فرقه والاستمتاع بسماع أفضل عروض الكورال.

وستعكس تصفيات أفضل كورال شباب الامارات، بفضل نطاقها الموسع هذا العام، منافسة بين جوقات من مختلف الفئات العمرية: الأطفال والمراهقون والأكبر سناً من الإمارات السبع للدولة. وسيحظى الفائزون في كل مسابقة بفرصة تمثيل إمارتهم في نهائيات كورال الإمارات الوطني المرتقبة في مدينة الشارقة في مايو المقبل. أما المنافسات على مستوى جوقات البالغين، فستُتوج بحفل غالا يحتفي بأفضل كورال لهذا العام على منصة دار دبي أوبرا الساحرة.

وبما يمثله كأضخم منافسة سنوية لغناء الكورال في المنطقة، قد وفر مهرجان "كورال الشرق الأوسط" منصة لمشاركة الحماس للأداء الفني والغنائي لأكثر من 20 ألف مغني كورال من 500 جوقة مدرسية وأكثر من 90 فرقة للبالغين و45 جوقة زائرة على مدار العقد الماضي.

جميع فرق الكورال الراغبين بالمشاركة في مهرجان "كورال الشرق الأوسط" 2023 مدعوون لتسجيل استماراتهم الآن ليتم مراجعة ملفاتهم عبر الموقع التالي:

https://choirfestme.com/choir-registration

 

طباعة