تايلور سويفت تقتنص جائزة فنان العام في أميركا

تايلور سويفت سعيدة بلقبها.رويترز

فازت نجمة موسيقى البوب، تايلور سويفت، بأرفع جائزة موسيقية من جوائز الموسيقى الأميركية، إذ اقتنصت لقب فنان العام في أكبر حدث يصوّت فيه المعجبون في العالم.

وشكرت المغنية من صوّتوا لها لدعمهم الكبير بعد أن أصدرت أربعة ألبومات، وأعادت إصدار اثنين من ألبوماتها السابقة في السنوات الثلاث المنقضية.

وقالت سويفت على المسرح خلال حفل توزيع الجوائز في لوس أنجلوس: «لا يمكنني أن أعبّر إلى أي مدى الأمر لا يصدق بالنسبة لي أنني مازلت أفعل ذلك، وأنكم مازلتم تهتمون به».

وفي وقت سابق، حصل ألبومها (ريد) أو «أحمر»، الذي صدر في الأساس عام 2012، بعد أن أعادت تسجيله وإصداره، على جائزة أفضل ألبوم لموسيقى البوب.

وتقوم سويفت (32 عاماً) بإصدار نسخ جديدة من ألبومات سابقة بعد نزاع مع شركة التسجيلات التي كانت تتعامل معها وقتها.

وأضافت سويفت «لا يمكنني أن أعبّر لكم عما تعنيه لي الألبومات التي أعيد تسجيلها، لكن لم أتوقع على الإطلاق أو أفترض أنها ستعني أي شيء لكم».

وفي فئة جائزة فنان العام، تمكنت سويفت من اقتناص اللقب رغم منافسة من أسماء لامعة، منها بيونسيه وهاري ستايلز وذا ويكند ودريك وأديل وباد باني.

 

طباعة