فن وموضة وفخامة يلتقون في معرض «لاغريفيلد» بدبي

معرض «لاغريفيلد: ذا شانيل شوز» مستمر حتى 18 ديسمبر المقبل. من المصدر

بعد نجاحه في باريس ولندن، معرض «لاغريفيلد: ذا شانيل شوز» بعدسة المصوّر سيمون بروكتر يعرض سلسلة من أهم صور عروض بيت شانيل للأزياء في احتفالية خاصة، يستضيف «جميرا زعبيل سراي» في نخلة جميرا، بالتعاون مع استوديو «7 آرت غاليري»، المعرض الشهير «لاغرفيلد: ذا شانيل شوز» بعدسة المصوّر سيمون بروكتر، ويستمر حتى 18 ديسمبر المقبل.

يقدم المعرض لقطات من وراء الكواليس لأعمال مصمم الأزياء الأسطوري، كارل لاغرفيلد من عروض أزيائه الشهيرة مع دار شانيل، ويتضمن المعرض سلسلة حصرية من الصور التي توثق الطاقة والأجواء خلف الكواليس في هذه العروض وذلك بعدسة المصوّر الشهير سيمون بروكتر.

وبالاستلهام من أناقة أزياء لاغرفيلد ودار شانيل الخالدة والإبداع الفنّي لسيمون بروكتر وفخامة «جميرا زعبيل سراي»، سيتم تخصيص إصدار حصري وخاص من «احتفالية شاي بعد الظهيرة» للضيوف، وذلك طوال فترة المعرض احتفاءً بهذا الحدث الفني الخاص.

وقال سيمون بروكتر، المصور البريطاني الشهير، «آمل أن تستمتعوا بمجموعتي الفنية التي جمعتها على مدى 16 عاماً من عملي مع كارل لاغرفيلد الذي كان رجلاً رائعاً ومحبوباً عمل بجد وألهم الكثيرين. وسنقدم الصور احتفاءً بعمله مع دار شانيل التي تمثل أعلى مستويات الفخامة تماماً مثل هذا المكان الفاخر الذي تُعرض فيه».

وسيتم عرض صور كبيرة الحجم في ردهة الاستقبال الواسعة في «جميرا زعبيل سراي»، والتي أعاد فيها المصور بروكتور ابتكار لقطاته وجمع صوراً متعددة لإنشاء مقاطع توضيحية فريدة تقدم منظوراً مميزاً ولمحة عن حياة لاغرفيلد وعمله وإرثه.

وتم عرض هذه الصور التي تكرّم ذكرى كارل لاغرفيلد، مصمم الأزياء الأكثر احتراماً ورمزية، لأول مرة في سبتمبر 2019 خلال أسبوع الموضة في باريس.

طباعة