فاصل من الموسيقى الراقية بين الكتب.. بأنامل إيطالية

صورة

بفاصل من الموسيقى اللانهائية لـ«شوبان»، وعلى أنغام «البيانو»، أمتعت عازفة البيانو الإيطالية الشهيرة، غلوريا كامبانير، زوار معرض الشارقة الدولي للكتاب. وتضمنت الموسيقى التي قدمتها غلوريا رحلة عبر 24 من المقدمات التي ألّفها العبقري البولندي شوبان منذ أكثر من 200 عام، في تجربة استماع مكثفة، تفاعل معها الحضور بشكل لافت.

وقالت غلوريا، إنها بدأت العزف على البيانو في سن الرابعة، تحت إشراف دانييلا فيدالي، وشاركت في أول حفل موسيقي وهي في الخامسة من عمرها، فيما ظهرت للمرة الأولى مع أوركسترا فينيسيا السيمفونية في سن الـ12 مع كونشرتو مارغولا للبيانو. وأضافت: «من الممتع أن ترى العواطف التي تبدو على المستمعين أثناء استماعهم للمقطوعات الموسيقية»، لافتة إلى أن إتقان العزف ليس بالسهل، إذ يرجع إلى العمل والتدريب بشكل مكثف، حتى تستطيع أن تقدّم شيئاً ذا قيمة على المنصة.

وذكرت أن التسلسل الكامل للمقطوعات يعد صعب الأداء، بسبب تنوع التفاصيل الصغيرة، وصعوبة التحكم في الصوت، ما يتطلب الكثير من الموسيقيين الذين يعزفونه. وأضافت: «بدأت تقديم هذه المقطوعات منذ ست سنوات، ورغم كل هذه المدة، من الضروري التدريب بشكل يومي على الآليات الفنية، حتى نتمكن من التغلب على القلق والتوتر الذي قد يصيبنا، وهذا الأمر ينعكس بصورة أكبر على تعبيراتنا».

طباعة