«الجيل الجديد» يستعرض مواهبه على «الخشبة»

المنتسبون قدموا «نحو الخمسين» و«فوق الأرض تحت السماء». من المصدر

استضاف مهرجان دبي لمسرح الشباب، وانطلاقاً من أهدافه بدعم المواهب المسرحية الناشئة، أول من أمس، عرضين من إنتاج «ناشئة الشارقة» و«الشارقة لتطوير القدرات»، التابعتين لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، وهما عرضا «نحو الخمسين» و«فوق الأرض تحت السماء».

وأكد خبير الفنون المسرحية في «ناشئة الشارقة»، الدكتور عدنان سلوم، أن العرضين شكّلا ثمرة برنامجي الفنون المسرحية وفنون العرائس اللذين استهدفا المنتسبين لـ«ناشئة الشارقة» و«الشارقة لتطوير القدرات»، ضمن «مشروع ربع قرن للمسرح وفنون العرض».

وسلط عرض «نحو الخمسين» الذي يستند إلى فنون الإيماء والتعبير الجسدي، الضوء على تاريخ الإمارات وما مرت به من تطوّرات تاريخية ونهضة شاملة على مدار نصف قرن، قادتها نحو اكتشاف الفضاء، إذ أبرز العمل تألق الدولة في كل القطاعات، مرتكزاً في ذلك على ثلاثة عناصر رئيسة تمثل: «البحر واليابسة والفضاء». وقدم العرض: محمد عمران عباس، سلطان المزروعي، عبدالرحيم حسن بركة، وعبدالله جمعة العبيدلي وآخرون. في حين، فتح عرض «فوق الأرض تحت السماء» الذي يستند إلى فنون العرائس، العيون على معاناة الأطفال اللاجئين وتأثير الحروب عليهم، من خلال إبراز مرحلة تغير وانتقال الأطفال من الحياة الطبيعية إلى تداعيات ما بعد الحرب، وما تحدثه من تدمير لبيوتهم ومدارسهم وثقافتهم. وركز العرض على أهمية تدخل أصحاب الأيادي البيضاء لمساعدة هؤلاء الأطفال، والعمل على إعادة رسم الابتسامة على وجوههم، من خلال ما تقدمه من إسهامات في البناء والتعليم. وشارك في العمل عدد من المواهب، من بينهم: عمر يونس الزرعوني، منصور أحمد الزعابي، محمد حسن العبيدلي، محمد حسن، وماجد جمعة العبيدلي وغيرهم.

 

طباعة