معارض وبرنامج حافل بالأنشطة في المتحف

«اللوفر أبوظبي» يحتفي بعيده الخامس بين «الانطباعية» و«نجوم بوليوود»

المتحف يواصل جهوده لمنح الزوار ما يناسبهم خلال موسم المعارض والأعمال الفنية والفعاليات الجديد. من المصدر

كشف متحف اللوفر أبوظبي عن تفاصيل موسمه الثقافي الجديد 2022 – 2023، الذي يتضمن برنامجاً حافلاً بالأنشطة والتجارب المُلهمة مع افتتاح ثلاثة معارض، من ضمنها أكثر المعارض شمولاً عن الانطباعية في المنطقة «الانطباعية: على درب الحداثة»، قبيل الاحتفال بالذكرى الخامسة لتأسيس المتحف.

وقال مدير متحف اللوفر أبوظبي، مانويل راباتيه: «في إطار احتفالنا بالذكرى الخامسة لتأسيس المتحف خلال نوفمبر المقبل، يواصل المتحف جهوده لمنح كل الزوار ما يناسبهم خلال موسم المعارض والأعمال الفنية والفعاليات والبرامج الجديد. ونسعى إلى الحفاظ على ارتباطنا العميق مع المجتمع، وتكريس التزامنا بسرد قصص الروابط بين مختلف الثقافات العالمية خلال هذا الموسم».

من جهتها، قالت مديرة إدارة المقتنيات الفنية وأمناء المتحف والبحث العلمي في اللوفر أبوظبي، الدكتورة ثريا نجيم: «تنبع قوة مقتنياتنا والأعمال الفنية المعروضة من نموذجنا الفريد شبه الدائم وقدرته على سرد القصص التي يجسدها؛ إذ إن هناك دائماً سمة سردية آخذة في التطور نتعرف من خلالها إلى الترابط العالمي، إضافة إلى السمات المشتركة المتعددة. ولقد كانت مهمتنا، منذ إنشاء المتحف، ترتكز على الاحتفاء بقصص الروابط الثقافية لكي يتسنّى لزوّارنا التعرف إلى القواسم المشتركة من خلال الفن وعبر الثقافات والمكان والزمان».

ويتناول «الانطباعية: على درب الحداثة» (من 12 أكتوبر حتى الخامس من فبراير المقبلين) هذه الحركة الفنية الطليعية التي نشأت خلال ستينات القرن الـ19 في باريس، وأحدثت ثورة في تصوّر ورسم العالم. ويركز المعرض، الذي يضم 100 لوحة فنية من الحركة الانطباعية، على الفترة من منتصف خمسينات القرن الـ19 حتى نهاية القرن ذاته.

كما ينظم اللوفر أبوظبي بالشراكة مع العلامة التجارية السويسرية لصناعة الساعات «ريتشارد ميل» النسخة الثانية من معرض «فن الحين 2022» وجائزة ريتشارد ميل للفنون في اللوفر أبوظبي خلال الفترة من نوفمبر حتى فبراير المقبلين. ويستقبل «فن الحين» مشاركات الفنانين المعاصرين (من المواطنين والمقيمين) في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث سيصبح الفنانون الذين سيجري اختيارهم وأعمالهم جزءاً من القصة العالمية للمتحف، وستُعرض أعمالهم في رواق المتحف الذي يُعد منصة تفاعل وتبادل الفن المعاصر.

أما معرض «كبار نجوم بوليوود» الذي ينظم بالشراكة مع متحف دو كاي برانلي – جاك شيراك ومؤسسة متاحف فرنسا (من 25 يناير حتى الرابع من يونيو 2023)، فيشكل نافذة للتعرف إلى الإرث الفني والحضاري الثري لشبه القارة الهندية من خلال تاريخها الحافل في مجال صناعة الأفلام.


 برامج

سيواصل متحف اللوفر أبوظبي احتفالاته بالذكرى السنوية الخامسة، على مدار شهر كامل، من خلال جدول مكثف من البرامج الثقافية التي تشهد إطلاق مجموعة من الفعاليات تناسب جميع الزوار. وسيركز بشكل خاص على أحدث المعارض والقطع الفنية المُعارة والمقتنيات الجديدة وصولاً إلى الجلسات الحوارية والحفلات الموسيقية والعروض والمشاركة المجتمعية. وتشهد الاحتفالات أيضاً إطلاق مجموعة من الفعاليات وورش العمل، مثل عرض راقص معاصر مُستوحى من معرض «الانطباعية: على درب الحداثة»، إضافة إلى عرض مسرحي مستوحى من معرض «كبار نجوم بوليوود»، وجدول متنوع من الجلسات الحوارية وعروض الأفلام.

ثريا نجيم:

«مهمتنا منذ إنشاء المتحف ترتكز على الاحتفاء بقصص الروابط الثقافية، لكي يتسنّى لزوّارنا التعرف إليها من خلال الفن وعبر الثقافات».

طباعة