كنوز ومخطوطات نادرة وفعاليات تزين الصرح الثقافي المتكامل

مكتبة محمد بن راشد.. رحلة مع المعرفة بصحبة مليون كتاب

صورة

 في صرح جديد يحمل شكل المسند الخشبي المستخدم في حمل الكتب والمعروف باسم «رحل»، تستقبل مكتبة محمد بن راشد، زوارها ليبحروا - من الغد - في عالم المعرفة مع أكثر من 1.1 مليون كتاب ورقي ورقمي، لتشكل إضافة إلى المشهد الثقافي في دولة الإمارات.

تتميز مكتبة محمد بن راشد بأنها مكتبة معاصرة تقسم إلى تسع مكتبات، وكذلك تحمل معارض تضم مخطوطات قديمة، علاوة على مجموعة من الفعاليات التي ستجعلها مركزاً ثقافياً متكاملاً.

تبدأ الجولة في الصرح بالدخول إلى المكتبة العامة التي تحتوي على 100 ألف كتاب بلغات مختلفة، ومجالات متنوعة منها التاريخ والرواية والفلسفة والتكنولوجيا والعلوم وغيرها. أما مكتبة الإمارات فتحتوي على آلاف العناوين التي طبعت عن الإمارات أو من قبل دور نشر إماراتية. وتخصص مكتبة الشباب مساحة خاصة للفئة الشابة مع كتب «الكوميكس» وكتب تطوير الذات والرواية والفلسفة، بينما تحتوي مكتبة الأطفال على 17 ألف عنوان بالعربية والإنجليزية. كما تضم مكتبة محمد بن راشد مكتبات أخرى متخصصة، منها مكتبة المجموعات الخاصة، ومكتبة الخرائط والأطالس، ومكتبة الفنون والإعلام، ومكتبة الأعمال، ومكتبة الدوريات.

وتحمل الوجهة المعرفية الجديدة التي تطل على خور دبي أقساماً تجعلها مركزاً ثقافياً متكاملاً، منها معرض كنوز المكتبة، الذي يضم مجموعة رائعة من الكتب والأطالس والمخطوطات والوثائق النادرة. كما تضم نسخاً نادرة من القرآن الكريم، وإصدارات مبكرة من مطبوعات الكلاسيكيات الأدبية، بالإضافة إلى ترجمات لاتينية لأعمال علمية من العصر الذهبي الإسلامي، ودوريات نادرة من العالم العربي وخارجه.

حديقة اللغات

أما حديقة اللغات في مكتبة محمد بن راشد، فتأتي ضمن مرافق المكتبة الخارجية، وتضم 60 عموداً تعرض عشرات الاقتباسات من أقوال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حول القيادة والحكومة والنهوض بالدولة والتعلم والمعرفة، بلغات عدة.

وقال عضو مجلس إدارة مكتبة محمد بن راشد، جمال الشحي لـ«الإمارات اليوم»، إن «المكتبة تحتوي على تسع مكتبات ومئات آلاف العناوين بلغات متنوعة، كما يشتمل المبنى على مجموعة من الخدمات التي تقدمها المكتبة، منها البرنامج الثقافي المصاحب، ويشتمل على فعاليات عدة، منها (حوار المكتبة)، وورش العمل وحفلات توقيع الكتب، والأمسيات الثقافية، وستكون جميعها متاحة للجمهور».

وأضاف: «تضم المكتبة مسرحاً يتسع لـ500 شخص، وستنظم الأمسيات والفعاليات الثقافية والمسرحيات فيه، كما يمكن عرض الأفلام على الشاشة الكبيرة في المسرح».

وأفاد الشحي بأن المكتبة تفتح أبوابها من التاسعة صباحاً حتى التاسعة مساء، ويمكن الدخول إليها من خلال التسجيل عبر التطبيق الخاص بالمكتبة باختيار وقت الزيارة، علماً بأنه سيتم فتح الاستيعاب الكامل للمكتبة بعد ثلاثة أشهر، منوهاً بفعالية «حوار المكتبة»، إذ ستكون هناك محطة شهرية تشهد حواراً مع كاتب أو شخصية ثقافية، وسينظم للمرة الأولى في أول يوليو المقبل. وأكد أن هناك برنامجاً حافلاً يصاحب المكتبة يتوجه لجميع الفئات العمرية، خصوصا الأطفال، إلى جانب معارض الفنون التي ستنظم بشكل دوري كل ثلاثة أشهر.

خدمات

وحول الكتب الصوتية، ذكر الشحي أن المكتبة الصوتية متوافرة وستوضع في المستقبل القريب للجمهور، وستضم مجموعة إصدارات صوتية مهمة، وكتباً وأبحاثاً، موضحاً أن جمهور المكتبة هو من عشاق الثقافة والاختلاف، فالمكتبة ليست نخبوية بل هي للجميع، وتمت مراعاة كل الفئات العمرية، لافتاً إلى أنها تتسم بالحداثة والشكل المعاصر، وتوفر خدمات كثيرة.

وأوضح أنه توجد خطة متكاملة لجذب الجمهور لاسيما الطلبة، إذ تم تخصيص مكتبتين لجذب قراء الغد، وهما مكتبة الأطفال ومكتبة الشباب، بالإضافة إلى البرنامج الثقافي الذي يحمل توجهاً كبيراً بتخصيص فعاليات لتلك الفئات، والتي سيتم التركيز عليها، فهم أجيال المستقبل.

وعن التعاون بين معارض الكتاب التي تنظم في دولة الإمارات وبين مكتبة محمد بن راشد، قال الشحي: «نحن نعتبر أنفسنا معرضاً دائماً للكتاب، وقد شاركنا قبل شهر في معرض أبوظبي الدولي للكتاب، وكانت لنا انطلاقة فيه، وبالنسبة لنا تعد معارض الكتب منصة لإثراء مكتبتنا من خلالها، فدبي كما هي إمارة اقتصادية فهي إمارة تنبض بالثقافة، ويمكن القول إن المكتبة تأتي ضمن خطة ثقافية كبيرة يتكامل فيها المشهد الثقافي بين المتاحف والمعارض ومراكز الفنون».


صديق للبيئة

يتميز مبنى مكتبة محمد بن راشد بأنه مصمم بشكل صديق للبيئة، إذ صمم لزيادة فترات التظليل الذاتي إلى أقصى حد. وتحصل المكتبة على 10% من الطاقة التي تستهلكها من الألواح الشمسية المركبة على سطح المبنى. وصممت بشكل يسمح بتقليل استهلاك الري بنسبة 50%، كما تتم إعادة استخدام المياه المجمَّعة من أجهزة تكييف الهواء لاستخدامها في ري المساحات الخضراء.

طباعة