«المتاحف» تطل بعدد جديد عن «التجربة الرقمية»

المجلة تتضمن موضوعات تتناول واقع المتاحف في المنطقة. من المصدر

أصدرت هيئة الشارقة للمتاحف العدد الثالث من مجلتها التخصصية الأولى «المتاحف في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا»، تحت عنوان «المتاحف والتجربة الرقمية»، تناولت فيه باقة من الموضوعات المتخصصة باللغتين العربية والإنجليزية رصدت من خلالها الاستجابة السريعة للهيئة بالتحول إلى الواقع الرقمي عبر توفير جولات افتراضية، وتنظيم العديد من الأنشطة والمعارض والفعاليات وورش العمل عبر الفضاء الإلكتروني.

وتتميز أعداد المجلة بتنوع محتواها الذي أسهم به كتّاب وخبراء ومتخصصون من مختلف أنحاء الوطن العربي والعالم، يشاركون خبراتهم وتجاربهم عبر مجموعة من المقالات والمواد التي تتناول التحديات الحالية والمتوقعة، وتبحث في وضع الحلول المستدامة للمنظومات المتحفية.

كما تتوافر المجلة للتحميل مجاناً على الموقع الإلكتروني الرسمي للهيئة، ويمكن للراغبين الاطلاع على الأعداد السابقة منها، التي تطرقت الى واقع المتاحف والمسؤولية المجتمعية، وتناولت في محتوياتها بحث تطبيق أفضل الممارسات المتبعة في التعامل مع الأفراد من ذوي الإعاقات المختلفة، إلى جانب العديد من الموضوعات المتحفية المتنوعة. ويتضمن الإصدار عدداً من الموضوعات والمقالات الثرية، التي تتناول واقع المتاحف، وتجربته الرقمية ما قبل جائحة «كوفيد-19»، وسبل تطويرها لمرحلة التعافي ولما بعد الجائحة، لضمان حضور متواصل ومؤثر للمتاحف التي تعتبر منصات تعليمية وتثقيفية لما توفره من تاريخ ثري حول شتى المجالات من خلال مقتنياتها.

طباعة