برنامج تدريبي لرياضة الصيد بالصقور

البرنامج يهدف إلى التعريف بأهمية رياضة الصيد بالصقور. من المصدر

نظّمت إدارة الأنشطة في نادي تراث الإمارات، أول من أمس، برنامجاً صحراوياً تدريبياً لرياضة الصيد بالصقور (المقناص)، نفذه مركز العين بالاشتراك مع مركز الوثبة، في محمية بوراطاه في مدينة العين، بمشاركة مجموعة من الشباب والناشئة المنتسبين إلى المركزين.

وتضمّن النشاط الهدد على طرائد حية (حبارى)، بهدف تبيان طرق القنص القديمة كما كانت، لترسيخ المعلومة في أذهان الطلاب، وربطهم بثقافة الصحراء وتقاليد الصيد بالصقور.

وقال رئيس قسم شؤون المراكز في نادي تراث الإمارات، راشد خادم الرميثي، إن برنامج «المقناص» هو تقليد سنوي، يندرج في الإطار التعليمي للطلاب، بغرض تعريفهم بأساسيات وفنون القنص بالصقور، ويأتي في إطار كون القنص رياضة تراثية تضرب بجذورها في الموروث الإماراتي القديم، وتحظى باهتمام متعاظم وجمهور كبير على مستوى الدولة. وأضاف الرميثي أن البرنامج يهدف إلى التعريف بأهمية رياضة الصيد بالصقور، وضرورة الحفاظ عليها، وممارستها، ونقل إرث الأجداد إلى الأجيال القادمة، تحقيقاً لاستمرارية هذه الرياضة على نحو سليم يحول دون تعرض الصقور والحبارى للانقراض.

 

طباعة