حديقة أم الإمارات تحتفي بشهر القراءة في الهواء الطلق

صورة

تستضيف حديقة أم الإمارات سلسلة من الفعاليات احتفاءً بشهر القراءة بما في ذلك أنشطة قراءة الكتب وجلسات الحكواتي والحفلات الموسيقية، التي تُقام جميعها في الهواء الطلق خلال الشهر الجاري، بدءاً من «سوق الحديقة» الشهير، ومروراً بالأنشطة العائلية، ووصولاً إلى باقة متنوعة من البرامج التفاعلية لجميع أفراد المجتمع.

وسعياً لتحفيز أفراد المجتمع على القراءة بغية تحويلها إلى عادة يومية وتعزيز دورها في رسم ملامح شخصية الفرد وتطوير مهاراته وقدراته، وبالتعاون مع دائرة التعليم والمعرفة، يمكن لمحبي القراءة أيام الجمعة والسبت والأحد من شهر مارس اكتشاف مجموعة من الكتب بلغات مختلفة من خلال مكتبة دائرة التعليم والمعرفة المتنقلة، ويمكن للأطفال ارتداء الملابس التي تُعبر عن كتابهم المفضل والاستماع إلى سرد الكتاب في الحديقة.

ويمكن للزوار أيضاً المشاركة في كتابة قصصهم الخاصة وتصميم أغلفة الكتب من خلال الانضمام إلى ورشة عمل تصميم الكتب. بالإضافة إلى ذلك، سيقدم عدد من مؤلفي الكتب جلسات قراءة للأطفال في الهواء الطلق بالحديقة.

وفي الفترة الممتدة من 17 حتى 19 مارس 2022، تستضيف حديقة أم الإمارات، بالتعاون مع مركز أبوظبي للغة العربية، باقة من الأنشطة الترفيهية والتفاعلية والتعليمية للأطفال احتفاءً بشهر القراءة.

يمكن للصغار الانضمام إلى ورش قراءة القصص التي تقدمها الدكتورة فاطمة المزروعي والكاتبة حصة المهيري، والاستمتاع بعرض عزف العود الذي يقدمه بيت العود، والمشاركة في ورش الرسم والفوز بجائزة من خلال المشاركة في الأسئلة والمسابقات.

ويشهد شهر مارس أيضاً ختام فعاليات سوق الحديقة للموسم الجاري، إذ تقام فعاليات «سوق الحديقة» يومي السبت والأحد من الـ4 عصراً وحتى الـ11 مساءً حتى نهاية الشهر الجاري، ليقدم للزوار تجربة عائلية مليئة بالمرح والمأكولات والمنتجات وغيرها من الأنشطة الترفيهية.

ويوفر «سوق الحديقة» الفواكه والخضروات العضوية المحلية، ومنتجات الحرف اليدوية والمجوهرات والأزياء الخاصة بالكبار والصغار على حد سواء، ليتمكن الزوار من دعم المشروعات الصغيرة والاستمتاع بتجربة تسوق مستدامة.

• فعاليات «سوق الحديقة» تقدم للزوار تجربة عائلية مليئة بالمرح والمأكولات والمنتجات.

طباعة