«دبي للتصميم» يدعم مهارات الطلاب والخريجين

«دبي للتصميم» سيعمل على تقديم دورات تدريبية للطلاب والخريجين. من المصدر

أعلن حي دبي للتصميم عن شراكتين استراتيجيتين جديدتين مع كل من جامعة زايد والجامعة الأميركية في الشارقة، بهدف ترسيخ مكانة دبي مركزاً عالمياً لاستقطاب وتمكين العقول والمواهب اللامعة في مجالات التصميم والأزياء.

وسيعمل الحي الذي يعد وجهة عالمية للفنون والهندسة المعمارية والأزياء والتصميم على تقديم دورات تدريبية للطلاب والخريجين، بالتعاون مع أبرز شركات التصميم الرائدة في الحي، إضافة إلى دعم جهود الجامعات في الفعاليات التي تعزز الاقتصاد القائم على المعرفة والابتكار في دولة الإمارات. وسيوفر الحي مساحات في المبنيين السادس والسابع لعرض مشاريع طلاب كلية الفنون والصناعات الإبداعية بجامعة زايد. كما سيتيح وضع ملصقات خلال الحدث، وسيدعم الفعاليات الرئيسة التي تركز على الطلاب طوال العام، وذلك لكونه مقراً لأبرز الشركات العالمية والمواهب ورواد الأعمال والشركات الناشئة في مجالات التصميم والأزياء.

من ناحية أخرى، ستقدم كل من جامعة زايد والجامعة الأميركية في الشارقة برنامجاً سنوياً للفعاليات والمعارض وورش العمل والأنشطة الأخرى بحيث ستقام في حي دبي للتصميم. وستقيم الجامعتان كذلك معرضاً سنوياً للطلاب الخريجين كل ربيع، وستعملان مع الحي لتطوير برنامج الدورات التدريبية للطلاب والخريجين.

قالت المديرة التنفيذية لحي دبي للتصميم، خديجة البستكي: «نحن ملتزمون باستقطاب ودعم المواهب الطموحين، وترسيخ مكانة الإمارة مركزاً إبداعياً عالمياً بما يتماشى مع رؤية القيادة الرشيدة واستراتيجية دبي للاقتصاد الإبداعي. الطلبة الموهوبون والمبدعون جزء لا يتجزأ من منظومة حي دبي للتصميم، لكونهم مستقبل بلادنا ومصدر الأفكار المبدعة والجديدة. ستعمل شراكاتنا الاستراتيجية مع جامعة زايد والجامعة الأميركية في الشارقة على تمكين الجيل القادم من المصممين بهدف تعزيز مستقبل اقتصادنا القائم على المعرفة والابتكار».

من جانبه، قال عميد كلية الفنون والصناعات الإبداعية بجامعة زايد، الدكتور كيفين بادني: «تعاوننا مع حي دبي للتصميم (d3) هو جزء من أهدافنا الاستراتيجية المتمثلة في توفير روابط تعاونية مع شركائنا الاستراتيجيين، ويشكل فرصة واعدة لدعم طلبة وخريجي جامعة زايد».

طباعة