محمد صبحي: حاكم الشارقة آمن بأهمية الثقافة في بناء الشعوب

محمد صبحي في ندوة «الفنّ وبناء الإنسان». من المصدر

قال الفنان محمد صبحي: «إن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الرجل والإنسان والأديب المثقف والكاتب، يعي منذ زمن بعيد أهمية الثقافة والفنّ كونهما من أبرز الروافد لبناء الشعوب والإنسان، وقلّ ما نجد حاكماً منشغلاً بهذا المجال بشكل واسع، وله باع طويل فيه على مرّ السنين، وأياديه بيضاء وممتدة ليس فقط على مستوى الشارقة ودولة الإمارات فحسب، إنما على صعيد الوطن العربي والإسلامي عموماً».

جاء ذلك خلال استضافته في ندوة ثقافية، أدارتها الإعلامية ندى الشيباني، تحت عنوان «الفنّ وبناء الإنسان» ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب، حيث وجّه الفنان محمد صبحي تحية تقدير لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، على جهوده المتواصلة في بناء الإنسان عبر الثقافة والفن، لافتاً إلى أن أثرها ملموس وكبير ويراه المتابع في المكانة العالمية التي وصل إليها معرض الشارقة الدولي للكتاب.

وأكّد الفنان المصري محمد صبحي أنّ أهمّ الروافد التي تسهم في بناء الإنسان، وبالتالي بناء المجتمعات، تتمثل في منظومة متكاملة، تجمع بين التعليم، والثقافة والفنّ، والإعلام، والأسرة، لافتاً إلى أنّ الفنّ والثقافة يعدّان تماماً كالمعول، الذي يمكنه بناء بيتٍ أو هدمه، فالفنّ بإمكانه بناء أمةٍ أو هدمها، وإنّ بناء الإنسان منذ الطفولة عبر هذه المنظومة يعدّ أمراً في غاية الأهمية، لما له من تأثير بعد سنوات طويلة على مساهمته الفاعلة من عدمها، في بناء مجتمعه وأمته.

وتطرّق الفنان محمد صبحي إلى تجربته في مسلسله الشهير «يوميات ونيس»، قائلاً: «فكرة المسلسل جاءت عندما شعرت أنّ الأسرة المصرية والعربية بشكل عام فيها بعض التجاوزات والهفوات».

طباعة