أشجار سحرية تتجوّل في أروقة «معرض الشارقة للكتاب»

صورة

تحوّلت قاعات وردهات مركز إكسبو الشارقة إلى حديقة تتجوّل فيها الأشجار والنباتات السحرية، وتشدو فيها العصافير، حيث قدم عدد من الفنانين الإسبان أعضاء فرقة «إنسوليتس» عرضاً جوالاً بعنوان «شجرة خضراء، نباتات فضولية»، ارتدوا فيه أزياء الأشجار والنباتات الخضراء العجائبية ليرافقوا الزوّار في جولاتهم.

وبحركات صامتة وإيماءات تعبيرية تخاطب الزائر كما لو أنه يعيش يوماً خريفياً تُزيّن الشمس سماءه، جاب العرض المتجول ردهات المعرض، مثيراً دهشة الجمهور، ومقدماً لوحات فنية برفقة أصوات حية للأشجار والعصافير في الحدائق. وأكدت كاترينا ستيلوفسكا، منسقة شركة «كوم إل فو» للإنتاج، التي نظمت العرض، أن الفنانين اختاروا استخدام الأصوات الطبيعية بدلاً من الموسيقى، لأنها كالكتب تنبض بالحيوية والطاقة الإيجابية، ولأنها لغة عالمية تسكن جمالياتها وجدان جميع البشر وتجمع بينهم.

وأشارت إلى أن العرض يسعى لتعزيز وعي الأطفال بالقضايا البيئيّة، وتحفيزهم على التفاعل مع العالم من حولهم، لأن العالم الرقمي الافتراضي، أنساهم جمال الطبيعة وبداعة ألوانها وأصواتها.

طباعة