انطلاق مهرجان المفرق للشعر العربي في الأردن

خلال فعاليات الدورة السادسة لـ«المفرق للشعر العربي» بحضور وفد من «ثقافة الشارقة». من المصدر

انطلقت في المركز الثقافي الملكي بالعاصمة الأردنية عمان، برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، حاكم الشارقة، فعاليات الدورة السادسة لمهرجان المفرق للشعر العربي، بحضور وفد من دائرة الثقافة في الشارقة، برئاسة رئيس الدائرة، عبدالله العويس، وحضر الافتتاح أمين عام وزارة الثقافة الأردنية، هزاع البراري، وسفير دولة الإمارات في الأردن، أحمد علي البلوشي، وجمهور كبير من عشاق الشعر في الأردن.

بدأ الاحتفال بافتتاح معرض الخط العربي لمجموعة من الخطاطين الأردنيين، وجولة في معرض منشورات وإصدارات دائرة الثقافة بالشارقة في المجالات الثقافية المتنوعة.

وقال البراري إن وزارة الثقافة الأردنية تعطي أهمية بالغة لمبادرات الشارقة، التي تكللت بمذكرة تفاهم بين الحكومتين الشقيقتين، وهي الباكورة المؤسسة للأنشطة التي تأتي من قبل الشارقة، وأكد أن الثقافة هي السفير الحقيقي للتواصل.

من جانبه قال العويس: «تتعزز مسيرة الشعر العربي في الأردن، من خلال الدور الذي يقوم به في المفرق، فلقد كان البيت، خلال أعوامه الستة الماضية، منبراً لشعراء الأردن وأبناء البلاد العربية».

وقدم الشعراء عبدالله حمادة، وكرامة شعبان، وتيسير الشماسين، وعلي شنينات، نماذج قصائدهم الوجدانية والوطنية والاجتماعية التي نالت إعجاب الحاضرين، واختتم الحفل بعرض فني لفرقة نايا الموسيقية.

طباعة