برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    في عدد المجلة الجديد

    «حروف عربية» تحتفي بخطاط سوداني رائد

    غلاف المجلة. À من المصدر

    عن ندوة الثقافة والعلوم في دبي صدر العدد 52 من مجلة «حروف عربية»، التي تحتفي في جديدها بالخطاط السوداني عثمان وقيع الله.

    وفي افتتاحية العدد، كتب رئيس تحرير المجلة علي عبيد الهاملي، عن كيف انتشرت اللغة العربية والحرف العربي بين أقوام لم تعرف أقدامها أرضاً عربية منذ الولادة حتى الموت. وأضاف: «قبل ما يقرب من 500 عام أنشأ الشيخ اليمني عبدالله النقشبندي الملقب (أمير العرب) مدرسة بمدينة بخارى بأوزبكستان أطلق عليها (مير عرب). ظلت هذه المدرسة لقرون عدة مركزاً حيوياً مهماً لنشر اللغة العربية والعلوم الإسلامية في وسط آسيا».

    وضم العدد ملفاً متنوعاً عن عثمان وقيع الله (1925 - 2007).

    وفي باب مكتبة، قدم رئيس مجلس إدارة مكتبة محمد بن راشد الأديب محمد المر عرضاً لكتاب «كيف تقرأ الخط الإسلامي» الذي أصدره متحف المتروبوليتان بنيويورك للكاتبة مريم اختيار.

    أمّا في باب دراسات فكتب الدكتور صلاح محمد حسن بحثاً بعنوان «التجريد الحروفي والحداثة السودانية».

    بينما في باب لقاء العدد، أجرى تاج السر حسن حواراً مع الخطاط الجزائري عبدالرحيم مولاي مبتكر الحساب الذهبي.

    وفي باب المنوعات كتب الدكتور محمد حسن دراسة عن كتاب «دلائل الخيرات»، وهو أكثر كتاب مطبوع في مصر بعد القرآن الكريم.

    وكتب الخطاط علي ممدوح قصيدة العدد وهي «أغداً ألقاك» للشاعر السوداني الهادي آدم التي شدت بها أم كلثوم.

    أما هدية العدد عبارة عن لوحة حروفية للخطاط السوداني عثمان وقيع الله.

    علي عبيد الهاملي:

    • «الحرف العربي انتشر بين أقوام لم تعرف أقدامها أرضاً عربية منذ الولادة حتى الموت».


    • محمد المر قدّم عرضاً لـ«كيف تقرأ الخط الإسلامي».

    طباعة