رحيل صاحب «الباطنية» و«حمام الملاطيلي» الأديب المصري إسماعيل ولي الدين عن 86 عاما

رحل عن عالمنا اليوم الروائي المصري الكبير إسماعيل ولي الدين، ،عن عمر ناهز الـ 86 عامًا، بحسب عدد من الصحف المصرية، وكان الأديب قد اعتزل الكتابة منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي.

ويعد إسماعيل ولي الدين واحدًا من أشهر الروائيين الذين تحولت أعمالهم الأدبية إلى أفلام سينمائية شهيرة، منها «الباطنية» و«حمام الملاطيلي»، ما جعله ظاهرة أدبية ذات تأثير خلال تلك السنوات، قبل أن يتوقف تماما عن الكتابة، ويقرر الاعتزال والابتعاد عن الحياة العامة.

طباعة