برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    نجوم ومثقفون ينعون رمسيس مرزوق..مبدع كبير حاول «الإخوان» اغتياله

    نعى نجوم الفن والثقافة في مصر والعالم العربي، مدير التصوير الشهير رمسيس مرزوق، الذي رحل عن عالمنا اليوم عن 81 عاما، بعد مشوار إبداعي طويل، أنجز خلاله عشرات الأفلام السينمائية التي تصنف من أبرز التجارب في السينما المصرية الحديثة.

    قدم رمسيس مجموعة كبيرة من الأعمال التي تعاون فيها مع كبار المخرجين من بينهم: يوسف شاهين، رضوان الكاشف، وشريف عرفة ويسري نصرالله، وذلك في عدد من الأفلام منها «أضحك الصورة تطلع حلوة، مرسيدس، ليه يا بنفسج، الصعود إلى الهاوية، آه يا ليل يا زمن». لكن فيلمه التسجيلي الذي حمل عنوان «المصريون ينقذون العالم من الإرهاب»، كاد أن يتسبب في إغتياله على يد جماعة «الإخوان» الارهابية، حيث قام عدد من المنتمين لها بإقتحام القاعة الفرنسية التي اختارها لعرض فيلمه عن الرئيس المخلوع محمد مرسي، وكان الهدف التخلص منه، بحسب اعترافات أفراد المجموعة المقتحمه التي استطاع الأمن الفرنسي إلقاء القبض على عدد كبير منهم.

    وعن السبب الذي دفعهم للإقدام على هذه المحاولة، أوضح رمسيس لصحيفة «الوطن» المصرية في حوار سابق «شبهت مرسي بالزعيم النازي هتلر، فكلاهما وعد الشعب بالرخاء، هتلر تسبب في خراب ألمانيا، بينما نحن ثُرنا على مرسي قبل أن يتسبب في خراب مصر».

    طباعة