أطفال يقرأون الوجوه ويرسمون شخصيات متحركة

صورة

يفتح «مهرجان الشارقة القرائي للطفل»، في دورته الـ12، المجال واسعاً أمام الأطفال واليافعين للتعرف الى واحد من الفنون التي تستهويهم وتشكل لدى البعض منهم شغفاً كبيراً، إذ ينظم ورشة فنية ضمن فعاليات «محطة الكوميكس» حول ملامح وجوه أبطال الرسوم المتحركة، ويقود الصغار إلى المهارات اللازمة لرسم ملامح شخصيات كرتونيّة، خصوصاً تلك التي اشتهرت بأدوار شريرة.

وأثارت الخطوات البسيطة والتقنيات الفنيّة فضول الأطفال ودفعتهم إلى محاولة رسم الشخصيات الشريرة، وإبراز ملامحها بخطوط وألوان تعكس مخيلة كل طفل، للتعبير بلغة الرسم عن ملامح الشر، كما تظهر في الوجوه الشهيرة في مسلسلات وأفلام الكرتون.

وبدأت الورشة باستعراض فيديو يضم أبرز شخصيات الرسوم المتحركة، حيث ارتفعت وتيرة الحماس في أوساط الصغار المشاركين في الورشة، ثم انتقل المدربان إلى اللوحات المعلقة على جدران ركن القصص، وطلبا من كل طفل اختيار شخصية لرسمها، وبمساعدة المدربين تمكن كل طفل من تحديد خطوط وجه شخصية بعينها من الأشرار كما تظهر في مسلسلات مثل باتمان وسوبرمان وسبايدرمان وغيرها. وعقب استراحة قصيرة انتقل المدربان للجزء الثاني من الورشة، وقدّما ملاحظاتهما على اللوحات والوجوه التي رسمها الأطفال، وأوضحا أن الهدف من اختيار رسم تلك الوجوه هو تحفيز الخيال على بناء الشخصيات في الحكايات، وفي مقدمتها الشخصيات الشريرة التي تظهر ملامحها أوضح من غيرها في الحكايات.

طباعة