برعاية محمد بن زايد.. انطلاق الدورة الـ30 لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب غدا

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.. تنطلق غداً الأحد فعاليات الدورة الثلاثين لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب التي ينظمها مركز أبوظبي للغة العربية بدائرة الثقافة والسياحة وتستمر إلى 29 مايو الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.
وتشهد الدورة الثلاثين لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب مشاركة أكثر من 889 عارضا حضوريا وافتراضيا من بينهم ما يزيد على 662 عارضا دوليا و227 عارضا محليا من أكثر من 46 دولة من حول العالم وسيشارك العارضون المشاركون حضوريا قائمة إصداراتهم وفعالياتهم افتراضيا لضمان وصولها إلى أكبر شريحة ممكنة من الجمهور في حين يتوقع أن يستقطب المعرض أكثر من 22 ألف زائر.
وتستعرض وكالة أنباء الإمارات "وام" في التقرير التالي المشاركات والإجراءات الاحترازية والوقائية التي تشهدها الدورة الثلاثين لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي يعد أكبر معرض دولي للكتاب يقام في الشرق الأوسط منذ بداية جائحة "كوفيد-19" ويشمل فعاليات افتراضية و حضورية.
ويستضيف مركز أبوظبي للغة العربية جمهورية ألمانيا الاتحادية كضيف شرف في الدورتين الثلاثين والحادية والثلاثين للمعرض احتفاء بالروابط الثقافية والحضارية ولتسليط الضوء على الإرث الثقافي الغني لألمانيا وإسهاماتها في قطاع المعرفة والتبادل الثقافي.
كما يستضيف المعرض 315 ضيفا ومتحدثا واقعياً وافتراضيا إضافة إلى أكثر من 230 جلسة واقعية وافتراضية في ظل برنامج متنوع بالشراكة مع أكثر من 20 جهة ومؤسسة ثقافية محلية ودولية لتنظيم جلسات ثقافية ومهنية وتعليمية وعروض فنية إضافة إلى إطلاق أول منصة افتراضية للناشرين لتبادل حقوق النشر على مستوى المنطقة العربية في ظل توفير حزمة شاملة من الفوائد التحفيزية للناشرين والمؤلفين على حد سواء.
وتوفر الدورة الحالية من المعرض لجمهورها نصف مليون كتاب في مختلف المجالات إذ تعد هذه الدورة الأكبر في مجال دعم الناشرين منذ تأسيس المعرض حيث شهدت تقديم 300 منحة موزعة على الكتب الورقي والرقمية والصوتية كجزء من برنامج "أضواء على حقوق النشر.
وشهدت الدورة الحالية من المعرض تولي موزة الشامسي المديرة التنفيذية لمركز أبوظبي للغة العربية بالإنابة منصب مديرة معرض أبوظبي الدولي للكتاب لتكون أول امرأة تدير معرضا دوليا للكتاب في المشرق العربي.
ويشكل معرض أبوظبي الدولي للكتاب أحد أهم الفعاليات التي تعنى بقطاع النشر في منطقة الشرق الأوسط ويستضيف طيفا واسعا من دور النشر العربية والعالمية و يوفر منصة للناشرين وأصحاب الفكر والأدباء والمكتبات والوكلاء والهيئات الثقافية والحكومية من حول العالم لتبادل الأفكار واستكشاف أفق التعاون والتعرف على أبرز الاتجاهات والابتكارات في القطاع والاطلاع على أهم الإصدارات الأدبية.
وتم استكمال كافة الاستعدادات والتجهيزات وبناء الأجنحة الوطنية والأجنبية المشاركة في المعرض إضافة إلى تزويد جميع الممرات بالعلامات الإرشادية الخاصة بالإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بهدف الحفاظ على صحة وسلامة المنظمين والعارضين والزوار.
وقامت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك" بوضع بروتوكولات توضح التدابير والإجراءات الخاصة بالحفاظ على صحة جميع المشاركين إضافة إلى توفير أجهزة المسح الحراري وإجراءات التعقيم المتطورة وفق أعلى مستوى من التقنيات المعتمدة في هذا الإطار وسيتوجب على جميع الزوار والمشاركين إبراز على نتيجة سلبية لفحص "بي سي آر" إضافة إلى تطبيق معايير التباعد الاجتماعي في جميع مرافق "أدنيك".
ويتوجب على جميع الزوار التسجيل بشكل مسبق قبل زيارة المعرض للحصول على بطاقة الدخول الإلكترونية وذلك من خلال الموقع الإلكتروني https://adbookfair.com/ أو تطبيق الهاتف المتحرك إضافة إلى تفعيل تطبيق الحصن على هواتفهم الذكية وإبراز نتيجة سلبية لفحص مسحة الأنف تمت خلال الـ 48 ساعة الماضية إضافة إلى علامة /@/ أو علامة /E/ على تطبيق الحصن للتمكن من دخول المعرض.
كما تم توفير نقطتي فحص في المعرض بشكل مجاني مع توفير عيادة صحية وسيارة إسعاف وفريق مدرب للتعامل مع حالات الطوارئ كما تتوفر فرق طبية في أماكن إقامة الضيوف بينما يقتصر دخول الزوار للمعرض المسموح لهم على فئة الحاصلين على تطعيم "كوفيد-19" حيث يسمح بحضور من هم في سن الـ 17 عاما فقط فيما فوق.. حيث سيتم استقبال الزوار غدا الأحد من الساعة 4 عصرا.
ويستقبل معرض أبوظبي الدولي للكتاب الزوار في مركز أبوظبي الوطني للمعارض من الساعة 9 صباحا إلى 10 ليلا من الأحد إلى السبت ومن الساعة 4 عصرا إلى 10 ليلا يوم الجمعة

طباعة