بإصدارات جديدة وورش متنوعة

«تراث الإمارات» يشارك في «أبوظبي للكتاب»

إصدارات النادي تعنى بالتراث بمختلف جوانبه. أرشيفية

يشارك نادي تراث الإمارات في فعاليات الدورة 30 من معرض أبوظبي الدولي للكتاب التي تقام خلال الفترة من 23 إلى 29 مايو الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

ويقدم جناح النادي هذا العام عدداً من الإصدارات والأنشطة في المجالات الثقافية والتراثية والكتب المُحققة والمؤلفة في جوانب التراث الأدبي والحياة الشعبية، إضافة إلى العديد من الدواوين الشعرية، وأعداد مجلة تراث الشهرية التي تصدر عن النادي.

وقال مدير عام النادي حميد سعيد بولاحج الرميثي، إن «المعرض يعتبر جسراً مهماً يربط القارئ بأهم الإصدارات المتنوعة التي تنتجها دور النشر العالمية والعربية والمحلية، ويستقطب نخبة من أبرز الكتاب والمؤلفين من مختلف أنحاء المنطقة والعالم». وأشار إلى أن نادي تراث الإمارات يهدف من خلال مشاركته في هذا الحدث الثقافي الدولي إلى تعزيز مفاهيم الحفاظ على التراث ونقله إلى الناشئة من أجل ربطهم بموروثهم وتقاليدهم العريقة، وتعريف الجيل الجديد بالإرث الحضاري والثقافي للدولة.

من جانبه، أكد المدير التنفيذي للدراسات والإعلام في النادي علي عبدالله الرميثي، أن «مركز زايد للدراسات والبحوث التابع للنادي حريص على الحضور في المعرض من خلال الإصدارات الجديدة، والأنشطة والبرامج، إذ يعتزم المركز إطلاق ملتقى تراثي ثقافي سيتضمن مجموعة من الجلسات الحوارية الثقافية».

• النادي يسعى إلى تعزيز مفاهيم الحفاظ على التراث.

• ملتقى ثقافي يتضمن مجموعة من الجلسات الحوارية.

طباعة