ضمن فعاليات مهرجان الشارقة القرائي

من دبي إلى الفجيرة.. فعاليات ملهمة للصغار والكبار

من فعاليات المهرجان في دورة ماضية. من المصدر

للمرة الأولى في تاريخه يعقد مهرجان الشارقة القرائي للطفل في فعاليات دورته الـ12، التي انطلقت أمس، سلسلة من الفعاليات الثقافية في عدد من إمارات الدولة ومدن الشارقة، إذ سيلتقي جمهور الحدث، الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب حتى 29 مايو الجاري، نخبة من الأدباء والفنانين والمتخصصين العرب والأجانب في مجال أدب الطفل، عبر جلسات واقعية وافتراضية.

وتتوزع الفعاليات الثقافية للمهرجان على إمارات: الشارقة، ودبي، والفجيرة، ورأس الخيمة، إلى جانب الفعاليات الرئيسة في مركز إكسبو الشارقة، إذ يستضيف المهرجان الفنان المصري أحمد أمين، نجم البرنامج الجماهيري «البلاتوه»، الذي سيلتقي محبيه خلال جلسة في مركز إكسبو تحت عنوان «الكوميديا والأطفال»، سيعرّف خلالها بالعديد من الموضوعات المتعلقة بكيفية تطوير الكتابة الكوميدية والاستفادة منها بغرض إبداع محتوى مميز مخصص للأطفال.

وسيطلّع جمهور الشارقة، خلال جلسة بعنوان «قوّة التراث»، على العديد من الموضوعات المتعلقة بدور التراث الشعبي في تحفيز الإبداع، تستضيف الكاتبة دينارا ميرتاليبوفا، والكاتب الطيب أديب. وسيتعرّف زوّار المهرجان إلى سُبل تحويل الأفكار العادية إلى ذكية وتوظيفها، من أجل الوصول إلى درجات التميّز في جلسة بعنوان «أفكارنا الذكية»، يشارك فيها الكاتب كورتيس جوبلينغ، والكاتبة أمل فرح.

بينما تبحث جلسة «كتاب الطفل والتحديات الجديدة»، التي تستضيف في الشارقة مؤسس دار الفلك للترجمة والنشر، الدكتورة اليازية خليفة، والروائية فاطمة المزروعي، في التحديات التي تواجه إنتاج كتاب الطفل وتداوله، مثل المعالجة النصّية، والصورة البصرية، إلى جانب ما ترصده من خصوصية لكتاب الطفل التي تدمج ما بين الخيال والواقع.

وتسلط جلسة «أوراق ملهمة»، التي تشارك فيها زنوبيا أرسلان، وفداء الزمر، الضوء على نوعية الكتب الملهمة للأطفال وكيفية صناعة محتوى مضمون قادر على تحفيز الأجيال الجديدة على التعلّم والإبداع، كما تبحث في العديد من الموضوعات المتخصصة بموضوع الكتاب والأسلوب والمؤلف، وغيرها من القضايا.

وسيكون الجمهور على موعد مع أربع جلسات في «مكتبة الصفا للفنون والتصميم» في دبي، إذ تستضيف الجلسة الأولى وعنوانها «قصص تنبض بالحياة»، الكاتبة كلوديا رويدا والكاتب الطيب أديب، وتبحث في تأثير شخصية الطفل في اختياره لكتبه المفضلة. وتستضيف جلسة «الرسوم الرقمية» الكاتب مات لاموث، والفنانة الإماراتية عائشة الحمراني، للحديث حول ابتكار الرسومات الرقمية التي تتضمنها كتب الأطفال وخصوصيتها، والمدّة الزمنية التي تستغرق العمل عليها، وغيرها من الموضوعات.

وتحت عنوان «قصص وصور» يتحدث كل من الكاتبة كلوديا رويدا، والكاتب السعودي فرج الظفيري، عن الدوافع لتأليف الكتب المصورة والمهارات التي تتطلبها، وما الذي يميزها وغيرها من الموضوعات القيمة. كما تعقد جلسة «ثقافات مستدامة» بمشاركة الكاتبة أمبيكا أناند، والروائية فاطمة المزروعي، تتناول إسهامات الكتّاب في تقديم المعارف الجديدة بطرق هادفة للأطفال، مثل الاستدامة والمناخ والتغيّرات البيئية وغيرها.

وبهدف توسعة نطاق المعرفة، واستهداف الأجيال الجديدة في مختلف أنحاء الدولة، تستضيف الفجيرة لقاءً تشارك فيه الكاتبة سوادي مارتن، والكاتبة فداء الزمر، في حوار مفتوح يتناول العديد من القضايا والاهتمامات الأدبية والفكرية. فيما سيُعقد المهرجان في جمعية المعلمين برأس الخيمة جلسة طلابية يتحدث خلالها الطيب أديب وفرج الظفيري.

في دبا الحصن وكلباء

ضمن فعاليات الدورة الـ12 لمهرجان الشارقة القرائي للطفل، سيكون عشّاق الثقافة في دبا الحصن على موعد مع البروفيسور والناقد حسين علي هارف، الذي سيقدم حواراً مفتوحاً مع الجمهور في جمعية المعلمين بالمدينة حول العديد من القضايا والموضوعات الثقافية. وتستضيف جمعية المعلمين في كلباء جلستين مع عدد من طلبة المدينة، يقدمها كيفن شيري، ودينارا ميرتاليبوفا.

• تحت عنوان «الكوميديا والأطفال»، يستضيف المهرجان النجم أحمد أمين، الذي سيلتقي محبيه في «إكسبو الشارقة».

• نخبة من المبدعين والفنانين والمتخصصين العرب والأجانب في مجال أدب الطفل، يشاركون في الحوارات.

طباعة