تثري الحصيلة المعرفية لزوار المَعلم الحضاري

6 كنوز نادرة تزيّن بيت المعرفة في قصر الوطن

المقتنيات تسلط الضوء على أبرز الإسهامات العربية في مختلف مجالات العلوم والفنون والأدب. من المصدر

إلى جانب ما يتمتع به قصر الوطن من مكانة بارزة باعتباره مَعلماً حضارياً بارزاً في العاصمة أبوظبي، يمثل كذلك واحداً من الصروح الثقافية المهمة في دولة الإمارات، إذ يضم بين جدرانه معالم ثقافية وتاريخية تثري الحصيلة المعرفية لزواره، كما يمثل جسراً جديداً من جسور التواصل الحضاري بين الشعوب، ومن أبرز هذه المعالم الثقافية بيت المعرفة الذي يتيح لزوار القصر فرصة الاطلاع على مجموعة واسعة من المخطوطات النادرة، التي تسلط الضوء على أبرز الإسهامات العربية في مختلف مجالات العلوم، والفنون والأدب، بين القرنين التاسع والـ13 الميلاديين.

تحتضن قاعة بيت المعرفة أكثر من 35 مخطوطة نادرة، وتعد الأولى من نوعها بقصر رئاسي رسمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إذ تتيح هذه القاعة لزوارها فرصة استكشاف مجموعة حصرية من الكتب والوثائق النادرة بلغات مختلفة، وعدداً من أبرز المقتنيات النادرة التي يمكن أن يشاهدها زوار بيت المعرفة في قصر الوطن.

القصيدة الطنطرانية

تمثل القصيدة الطنطرانية واحدة من روائع الشعر العربي، ونظمها الشاعر أحمد بن عبدالرزاق الطنطراني، بالقرن الـ11 الميلادي، في مدح نظام المُلك، ويعد الطنطراني أحد أبرز شعراء عصره، واشتهر باستخدامه للسجع والقافية وأنواع البديع المختلفة، كما اشتهر بكثرة المديح، وتغنى بسلالة شاندرا التي حكمت شبه القارة الهندية، كما تغنى بأبي حامد الغزالي، أحد أعلام عصره وأحد أشهر علماء المسلمين وأكثرهم تأثيراً، ومؤسس المدرسة النظامية في بغداد.

«ألف ليلة وليلة»

ألف ليلة وليلة هي مجموعة من الحكايات الشعبية الشرق أوسطية التي جُمِعت وتُرجمت إلى اللغة العربية خلال العصر الذهبي الإسلامي، وتعد من أبرز الإسهامات العربية والشرق أوسطية في الأدب العربية، إذ استحوذت على خيال وعقول أجيال من القراء منذ نشرها في عام 1706م، مثل قصص «مصباح علاء الدين السحري»، و«علي بابا والأربعون حرامي»، و«رحلات السندباد السبع»، وهو ما يجعل هذا الكتاب من أهم الكتب التراثية والأدبية، وجُمع هذا العمل على مدى قرون من قبل مؤلفين ومترجمين وباحثين من غرب ووسط وجنوب آسيا وشمال إفريقيا.

موسوعة التاريخ

تعد موسوعة التاريخ الطبيعي الخيار الأمثل للراغبين في السفر عبر الزمن، ورؤية العالم من منظور آخر، إذ تقدم هذه الموسوعة، التي أعدها المؤرخ الروماني بلينيوس الأكبر، الوصف الأكثر تفصيلاً لدولة الإمارات، وهي أحد أكبر الأعمال الفردية التي نجت من الإمبراطورية الرومانية حتى يومنا هذا، وتغطي الموسوعة نطاقاً واسعاً من الموضوعات الفريدة التي تأخذ القراء في رحلة إلى الماضي، الذي حدده الكاتب نفسه على أنه «العالم الطبيعي، أو الحياة» في ذلك الوقت، ويعد هذا العمل الوحيد للمؤرخ الذي نجا أيضاً إلى يومنا هذا، وهو آخر عمل نشره، إذ قدم خلاله سرداً مفصلاً لأساليب التعلم والفن من العصر الكلاسيكي لدولة الإمارات، واصفاً الجزر والأشخاص والأماكن في جنوب شرق شبه الجزيرة العربية، «حتى إنك قد تتمكن من تحديد أحد هذه الأماكن بنفسك إن زرتها من قبل»، وتضم الموسوعة نحو 20 ألف مدخل، وتعد من أكثر مصادر المعرفة اكتمالاً منذ العصور القديمة.

غاية السرور

«غاية السرور في شرح ديوان الشذور» أحد أهم الكتب التي ألفها «أيدمر الجلدكي»، الذي يعد أحد آخر وأعظم الكيميائيين الإسلاميين في العصور الوسطى، والكتاب مكتوب بخط النسخ، أحد أشهر الخطوط العربية في وقتنا الحاضر، والمعروف بجودته وسهولة قراءته وأناقته، إذ بذل فيه الجلدكي جهده ووضع خلاصة تجاربه وعلمه في مجال الكيمياء، ليبدع في عمل فني امتاز ببلاغة النظم وفصاحة الألفاظ وعذوبة التراكيب.

ولد الجلدكي بمنطقة جلداك في خراسان، وأمضى 17 عاماً متنقلاً في أسفاره قبل أن يستقر في مصر، إذ ألّف مجموعة متنوعة من الأعمال المرتبطة بالكيمياء التي حظيت باهتمام واسع خلال العصور الوسطى، بهدف تحويل المعادن الأساسية إلى فضة أو ذهب، واكتشاف علاجات للأمراض.

مخطوطة «الأطلس»

تحظى «مخطوطة الأطلس في علم الفلك» بتقدير خاص لدى محبي علوم الفلك والنجوم، إذ تحتوي هذه المخطوطة، التي يعود تاريخها إلى القرن الـ13 الميلادي، على جداول فلكية ورسومات ملونة وخرائط لأبعاد الأرض الأربعة، وهي واحدة من أول الأطالس التي استخدمت الجداول لحساب أوقات الصلاة في مدن مختلفة من العالم العربي.

كما تتضمن خرائط بأسماء البلدان القديمة، وكُتبت المخطوطة بالشكل المغربي، الذي كان شكلاً شائعاً من أشكال استخدام الخط في مخطوطات اللغة العربية خلال تلك الفترة، واستخدمت خطوط رائعة باللون الأحمر والأزرق والبني والأسود في كتابة المخطوطة.

«القانون في الطب»

موسوعة «القانون في الطب» أهم مصادر المعرفة الطبية الحديثة، التي ألفها ابن سينا (أبوالطب) الذي اشتهر كأحد أبرز وأهم الأطباء والمفكرين وكتاب العصر الذهبي الإسلامي، والأب الروحي لبدايات الطب الحديث، كرّس ابن سينا في سن الـ16 جهوده لتعلم الطب، ومع بلوغه سن الـ18 أصبح طبيباً بارزاً فاق الأطباء جميعاً في عصره.

وتتألف مجموعة ابن سينا من خمسة كتب، وهي واحدة من أشهر النصوص حول موضوع الطب، في هذه الموسوعة الغنية جمع ابن سينا أبرز تعاليم المفكرين الإغريقيين جالينوس وأرسطو، ليكون بذلك أحد أبرز العلماء الذين أسهموا في التقدم العلمي ووضع الأسس الصحيحة لعلوم الطب الحديثة، كما أسهمت موسوعة «القانون في الطب» في إرساء معايير الطب في أوروبا والعالم الإسلامي خلال العصور الوسطى، واستُخدمت مرجعاً طبياً خلال القرن الـ18. ويستعرض «بيت المعرفة»، بالإضافة إلى هذه المخطوطة، أعمالاً وإسهامات أخرى نشرها ابن سينا.

استمرارية

يولي بيت المعرفة في قصر الوطن جهوداً كبيرة للحفاظ على المخطوطات، لضمان استمرار إتاحة هذه الكتب والمؤلفات العلمية النادرة للأجيال المقبلة المهتمة بالتعرف إلى تاريخ العالم العربي، إذ إن أعمال هذه الشخصيات التاريخية في المجالات العلمية والفكرية المختلفة، هي خير دليل على الإسهامات العربية في الحضارة الإنسانية، التي تشكل ملهماً وحافزاً مهماً لأجيال المستقبل من هذه المنطقة من العالم.

• واحد من الصروح الثقافية المهمة في دولة الإمارات.

• مجموعة حصرية من الكتب والوثائق بلغات مختلفة.

• 35 مخطوطة نادرة، تحتضنها القاعة.

طباعة